ماذا تقول الصحف

ماذا تقول الصحف

المقتطفات الموجودة في هذه الصفحة مقتبسة من مجموعة منتقاة من الصحف القومية. ولا تُعبر الأراء المعروضة هنا بالضرورة عن وجهة نظر مانشستر يونايتد

صفحة 1 من 2 التالي 

الصحف: الإحصائيات تدعم السير أليكس

04/01/2012 10:59

كتب ريتشارد تانير في صحيفة ديلي إكسبريس...

الإحصائيات تدعم السير أليكس
دائمًا ما ينظر السير أليكس فيرجسون إلى نصف الكوب الممتلئ عندما يتناول حظوظ مانشيستر يونايتيد. ولذا ليس هناك أدنى مفاجأة من الأداء القوي للفريق، وعلى الرغم من قائمة الإصابات التي ضربت النادي، والخروج المبكر من دوري أبطال أوروبا وكأس كارلينج، فضلاً عن مشاكل الانضباط وسط نجوم الفريق، يبقى السير أليكس متفوقًا في تلك المرحلة. وقد قال: "لقد عانينا من التذبذب صعودًا وهبوطًا، إلا أن النصف الأول من الموسم كان جيدًا جدًا مثلما كان طوال 25 عامًا لي في النادي." ولو أن مانشيستر يونايتيد نجح في الفوز على بلاكبيرن روفرز، لكان فيرجسون على القمة الآن. حيث إن هذا الفوز كان سيمنح الفريق 48 نقطة من 19 مباراة في الموسم، وهو ما يعادل أفضل رقم له مع الفريق الذي تحقق في موسم 1993-94، كما أن الفريق قد جمع 45 نقطة حتى الآن من النصف الأول من الموسم، وليس هناك سوى ثلاثة مواسم أفضل من هذا الرقم - موسم الثنائية 1993-94 والذي جاء من 42 مباراة، موسم 2003-04، وذلك عندما حقق الفريق 46 نقطة، وموسم 2006-07، عندما جمع الفريق 47 نقطة، كما حققوا أيضًا 45 نقطة في موسم 2007-08، فضلاً عن أن يونايتيد كان على القمة في أربعة مواسم منها في النصف الأول من الموسم، في حين حصد اللقب ثلاث مرات فقط من تلك الأربعة. والموسم الوحيد الذي فشل فيه في الفوز باللقب كان 2003-04، وذلك عندما عجزوا عن ملاحقة آرسنال صاحب الرقم القياسي في ذلك الموسم، وجاء الفريق في المركز الثالث، في حين كان المركز الثاني من نصيب تشيلسي. وقال فيرجسون: "تقول الإحصائيات أننا متقدمون خمس أو ست نقاط عن أعوام سابقة للفريق في مثل هذا الوقت من العام. وعليك أن تقول إن مردود مانشيستر سيتي معادل لذلك. ولكن أن تجمع 45 نقطة في هذا الوقت من العام، فإنه أمر مذهل." كما أن الفريق قد تفوق أيضًا في عدد الأهداف، حيث سجل 49 هدفًا - ولم يحقق الفريق رقمًا أفضل من ذلك سوى مرة واحدة في موسم 1999-2000 برصيد 50 هدفًا.

تلخيص نيك كوباك
صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button