ماذا تقول الصحف

ماذا تقول الصحف

المقتطفات الموجودة في هذه الصفحة مقتبسة من مجموعة منتقاة من الصحف القومية. ولا تُعبر الأراء المعروضة هنا بالضرورة عن وجهة نظر مانشستر يونايتد

صفحة 1 من 2 التالي 

الصحف: تحول دي خيا

06/02/2012 11:07

جيم وايت كتب في صحيفة التليجراف

دي خيا تحول إلى المنقذ الطائر في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع من المباراة غير العادية، عرقل بول سكولز اللاعب ديفيد لويس خارج منطقة جزاء يونايتيد. وبعد أن شعر بأن هذه فرصته لكي يجهز على اللقاء، فقد لعب خوان ماتا تسديدة مقوسة من الضربة الحرة المباشرة بقوة ودقة متناهية من فوق الحائط البشري ليونايتيد. وقد كانت تسديدة رائعة، حيث ذهبت مباشرة إلى أقصى الزاوية العليا من المرمى، وبدت أنها هدف الفوز في المباراة من أفضل لاعب في اللقاء. إلا أن ديفيد دي خيا، حارس مرمى مانشيستر يونايتيد، كان له رأي آخر، حيث طار في الهواء بصورة مذهلة ودفع الكرة براحة يده فوق العارضة. وعاد الحارس المتألق بعد دقيقة واحدة، وأخرج كرة صعبة أخرى من تسديدة غاري كاهيل الذي يشارك لأول مرة مع تشيلسي. وفي هذه الأمسية الرائعة، فمن المؤكد أن الحكم هاورد ويب سوف يتصدر العناوين، مع الإشادة بالمتألق وين روني، وكذلك ماتا المذهل. ولكن ليس هناك أدنى شك في أن حارس مرمى يونايتيد الشاب قد لعب دورًا محوريًا في تلك المباراة. وذلك ليس فقط للتصدي لهاتين الكرتين الخطيرتين. ففي حقيقة الأمر، تمكن يونايتيد من العودة في المباراة بعد التأخر 3-0، حيث قلب الأمور رأسًا على عقب في الشوط الثاني في واحدة من أكثر مباريات الموسم الإثارة، وهو ما يدفعنا إلى الإشادة الكبيرة بهؤلاء اللاعبين. ووسط قيادة سكولز، الذي شارك في هذه الأجواء الشتوية وهو يرتدي قميص قصير، فقد كانت عودة مذهلة يمكن أن تؤثر على تحديد الفائز باللقب. حيث بدا أن منهجية الفوز وعدم تقبل الخسارة أمرًا موروثًا في دماء لاعبي يونايتيد، فإن رفض تقبل الهزيمة هو الحد الأدنى عند لاعبي السير أليكس فيرجسون.

وقد هيمنت مباراة الأحد المثيرة على ستامفورد بريدج على صحف اليوم. "العودة من الموت." كان هذا عنوان صحيفة الاندبندنت، في حين أن صحيفة الصن وصفتها بأنها "العودة المذهلة ليونايتيد." وكان عنوان صحيفة الميرور هو "الإصرار المذهل" حيث أشادوا جميعًا بالنجم وين روني الذي لعب دورًا محوريًا في عودة يونايتيد بثلاثة أهداف في المباراة.

تلخيص جيمس تاك
صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button