ماذا تقول الصحف

ماذا تقول الصحف

المقتطفات الموجودة في هذه الصفحة مقتبسة من مجموعة منتقاة من الصحف القومية. ولا تُعبر الأراء المعروضة هنا بالضرورة عن وجهة نظر مانشستر يونايتد

صفحة 1 من 2 التالي 

الصحف: مانشيستر يونايتيد عليه أن يستجمع قواه

08/12/2011 13:26

كتب كيفن ماكارا في صحيفة الجارديان
أمام فيرجسون الكثير ليهتم به بدلاً من برشلونة لا بد من تذوق طعم الخسارة بين الحين والآخر لكن هزيمة السير أليكس فيرجسون دائمًا ما تكون مفاجئة للجميع. حيث إنه كرس مسيرته الكروية للتغلب على جميع الصعاب تقريبًا. لكن مشهد خروج مانشيستر يونايتيد من دور المجموعات بعد فشله في التغلب على بازل في مرتين كان مخيبًا للآمال وموجعًا لأولد ترافورد. فقد تسببت تلك المباراة في موجة غضب لهم، سواء خلال التحدي الذي تسبب في خروج نيمانيا فيديتش من المباراة أو الحقيقة المرة أنهم لم يكونوا على قدر كبير من القوة الهجومية بدون وجود خافيير هيرنانديز. ولا بد أن الخروج من هذه البطولة الكبيرة أحزن فيرجسون كثيرًا لأن هذه المباراة كان من المتوقع لها أن تكون صيدًا سهلاً على لاعبي مانشيستر يونايتيد. وقد كان ندم فيرجسون ورجاله على الهزائم التي لحقتهم أمام برشلونة في نهائي دوري أبطال أوروبا متأخرًا. ولكن ليس هناك لوم على من يسقط وهو قريب من القمة لأنه سيحتل مكانًا في تاريخ كرة القدم لكن الخروج من البطولة على يد بازل سيكون نتيجته تبادل الاتهامات وإثارة الأسئلة.

من ناحية أخرى أوردت نفس الصحيفة حديثًا حول ردة فعل السير أليكس تجاه تأكيد روي كين أن ناديه القديم قد "نال ما يستحقه". وقال كين في حديثة مع اي تي في: "لقد كان جميع الناس يتحدثون عن إمكانيات الشباب، لكنهم لا زال أمامهم الكثير ليتعلموه، وهذه المباراة قد أوضحت هذه الحقيقة بالنسبة لبعض اللاعبين." وكان تعليق فيرجسون هو: "يمتلك روي فرصة ليثبت نفسه كمدير فني وهذه مهمة صعبة. لكننا نمتلك ما يكفي من اللاعبين الشباب لإنهاء المباريات الصعبة. وأنا أثق فيهم كثيرًا."
لكن أخبار خروج الفرق بعد الهزيمة 2-1 في سويسرا، كانت مثار حديثصحيفة الديلي ميلحيث اهتمت بالحقيقة "المخذية" وهي أن كلاً من مانشيستر يونايتيد وسيتي سقطا للدخول في الدوري الأوروبي.

تلخيص جيمس تاك
صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button