ماذا تقول الصحف

03/12/2010 00:00, تقرير جيمس تاك
صفحة 1 من 2 التالي 

الصحف: عودة إلى الأرض

كتب مايكل ولكر في صحيفة ديلي ميل ...

عودة إلى العالم الحقيقي مع بداية الأسبوع
في إشارة إلى ما تعنيه الكرة الإنجليزية وإستاد ويمبلي هو الجولة السنوية بمسافة 100.000 في الإستاد. وقد تجمع مجموعة من الدنماركيين يوم الخميس في النفق داخل الإستاد لكي يلعبوا أمام إنجلترا في نهائي تخيلي لكأس العالم 2018. وقد كان الآمال لا تزال موجودة مثل الثلوج المعبأة في الهواء. ومع منتصف الظهيرة، فقد كان نهائي 2018 أكثر خيالاً. حيث إن الاتحاد الدولي لكرة القدم قد نظر إلى ‘بلد منشأ‘ كرة القدم، ثم صرف نظره بعد ذلك. ومع بداية هبوب الرياح الروسية الباردة حول تمثال بوبي مور، والتي أذهلت الجميع في لندن، بل وإنجلترا بأسرها، التي لم تكتفي بالانتقال بدورها بأعين مليئة بالحيرة والدهشة تجاه الاتحاد الدولي لكرة القدم، ولكن إلى نفسها أيضًا. وتساءلت، هل تختلف الكرة الإنجليزية هذا الصباح عن الأمس؟ بالطبع لا، وهل كان من الممكن أن يختلف الوضع لو فاز العرض بشرف التنظيم؟ من المحتمل أيضًا. ولكن الأخطر سيكون في رد الفعل الطبيعي على هذا الأمر، الخطر الذي يشدد على قوة الكرة الإنجليزية – التي تحتوي على 92 نادي في أربعة أقسام – حيث من المنتظر أن تكون هناك الكثير من المناقشات حول المنتخب الوطني مرة ثانية. فلا شك أن الملاعب الإنجليزية لم تتغير خلال 24 ساعة الماضية، ولا لاعبيها أيضًا. كما يستمر الدوري الإنجليزي الممتاز على ما كان عليه في الماضي، وما سيكون عليه قريبًا - في الحقيقة غدًا - وربما يكون هناك تحول في بلاكبول، حيث يخوض يونايتيد أول مباراة له على هذا الملعب منذ عام 1974. وقد يفوز بلاكبول، أو نرى هدفًا للنجم وين روني، وسوف نعود إلى الحديث عن المباريات الداخلية التي تستهلك الرأي العام في إنجلترا. وهذه هي الطريقة التي تسير عليها الأمور.

وقد تناقلت جميع الصحف تقريبًا تأكيدات السير أليكس في مجلة إنسايد يونايتيد والتي نشرت في بداية الأمر على موقع ManUtd.com ليلة الأربعاء، حيث أشار إلى أن مباراتي الشياطين الحمر أمام آرسنال وتشيلسي في نهاية الشهر سوف يحددان شكل المنافسة على اللقب هذا الموسم

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button