أخبار كرة القدم

11/04/2018 10:59, تقرير آدم هيجنز
صفحة 1 من 2 التالي 

ابن مانشستر والمتعة

ماركوس يشعر إنه عندما تكون من أبناء مدينة مانشستر وتلعب في فريق مانشستر يونايتد فإن ذلك يمنحك متعة إضافية ودافع للأداء القوي من أجل المشجعين.

المهاجم، الذي ولد وتربى في جنوب مانشستر، كان قد تواجد في النادي منذ عمر السابعة وشق طريقه لكي يصبح أحد العناصر الأساسية في الفريق الأول منذ ظهوره القوي عام 2016.

وخلال مقابلة حصرية مع إنسايد يونايتد، المجلة الشهرية الرسمية للنادي، فقد سُئل راشفورد عما إذا كانت مسألة كونه من أبناء مدينة مانشستر ويلعب في الفريق الأول تمنحه قدرًا إضافيًا من الرضا وكذلك حافز عندما يمثل المجمتع الذي تربى فيه في ملاعب الكرة.

"أعتقد أن ذلك صحيح،" اللاعب البالغ من العمر 20 عامًا مصرحًا. "الكثير من الناس لديهم ذلك الحلم، لذلك أنت لا تحقق ذلك الحلم من أجل نفسك فقط؛ بل تقوم بها من أجل الكثير من الناس الذين ربما لا تعرفهم حتى، ولكن هناك الكثير من الناس الذين كان

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button