أخبار كرة القدم

21/05/2017 19:24, تقرير آدام مارشال
صفحة 1 من 2 التالي 

يوم رائع للأكاديمية

الأرقام تتوالى بعد فوز يونايتد على كريستال بالاس بنتيجة 2-0 في مباراة شهدت مشاركة تشكيل غلب على عناصره الشباب في ختام مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم في أولد ترافورد يوم الأحد.

التشكيلة التي اختارها مورينيو لخوض المباراة كانت أصغر تشكيلة تلعب في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز وبالفعل لم يخذل اللاعبون الصغار مديرهم الفني حيث حسم هدفا الشوط الأول لهاروب ولبوجبا الفوز ونقاط المباراة الثلاث.

هاروب وبوجبا كانا من بين خريجي أكاديمية يونايتد الثمانية الذين لعبوا في مباراة اليوم، حيث جلس أربعة منهم على مقعد البدلاء، وذلك بعد أن قام المدير الفني بالدفع بتشكيلة جديدة قبيل نهائي الدوري الأوروبي أمام أياكس خلال منتصف الأسبوع. هاروب انضم إلى مجموعة من اللاعبين الذين نشؤوا في يونايتد لكي يحرز هدفًا في أول مشاركة له، وكان قد سبقه لذلك راشفورد وويلسون في الآونة الأخيرة. وقد أصبح اللاعب رقم 100 أيضًا الذي يحرز هدفًا ليونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز.

ديمي ميتشيل، الذي تألق في مركز الظهير الأيسر، وهاروب شاركا رسميًا مع الفريق الأول للمرة الأولى بينما كانت مشاركة بيريرا اليوم الأولى له على صعيد الدوري. سكوت ماكتوميناي منح فرصة المشاركة الأساسية الأولى له كما استحوذ أنجيل جوميز على الكثير من الأضواء بعد مشاركته بعد أن تم الدفع به كبديل بعد أن شارك في آخر دقيقتين من عمر المباراة.

اللاعب البالغ من العمر هو أصغر لاعب يلعب للمرة الأولى ويبلغ من العمر 16 عامًا منذ اللاعب الأسطوري

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button