أخبار كرة القدم

13/01/2016 12:18, تقرير ستيف بارترام
صفحة 1 من 3 التالي 

دي خيا سيصبح أفضل

ديفيد دي خيا سوف يلحق قريبًا بقائمة عظماء حراسة المرمى أمثال فان در سار وبيتر شمايكل وذلك وفقًا لوجهة نظر الشخص الذي أثر بشدة في عملية انضمامه إلى مانشستر يونايتد.

إيريك ستيل كان يشغل منصب مدرب حراسة المرمى في صيف 2011 وكان من نتيجة دوره في البحث عن حراس مرمى أن رحل ديفيد دي خيا عن صفوف أتليتكو مدريد لكي ينضم إلى أولد ترافورد، ليتحمل الحارس الإسباني مسؤولية حراسة المرمى في قلعة أولد ترافورد عقب اعتزال فان در سار.

وبعد انتقاله إلى اللعب في الدوري الإنجليزي، فقد تألق دي خيا بشدة ليصبح أحد أفضل حراس المرمى في العالم. وبعد أن وصل دي خيا إلى مباراته رقم 200 مع النادي، فقد أعرب ستيل عن ثقته في أن تلميذه السابق مازال بمقدوره تحقيق مزيدًا من التطور.

"إنه يملك إمكانيات كبيرة تؤهله لأن يصبح حارسًا كبيرًا مثل بيتر شمايكل وفان در سار،" ستيل مصرحًا. "لقد جاء إلى يونايتد في التاسعة عشر من عمره فسوف تجد الآن أنه أصبح حارسًا ناضجًا وذا قدرات

صفحة 1 من 3 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button