أخبار كرة القدم

10/04/2015 11:25, تقرير آدام مارشال
صفحة 1 من 2 التالي 

يونج متلهف للذة الديربي

آشلي يونج يريد أن يعيش نفس الشعور الذي عاشه روبن فان بيرسي بعد أن أحرز هدف الفوز الدراماتيكي في مباراة الديربي التي انتهت بتغلب يونايتد على مانشستر سيتي.

وكانت الركلة الحرة المباشرة التي لعبها فان بيرسي وغيرت مسارها وسكنت شباك جو هار حارس مرمى السيتي بالرغم من محاولاته المستميتة لإخراجها بأطراف أصابعه قد منحت رجال سير أليكس فيرجسون فوزًا رائعًا بنتيجة 3-2 خلال ديسمبر 2012، لتنطلق بعدها أفراح لاعبي يونايتد داخل الملعب وكذلك في المدرج المخصص لجماهير الفريق الضيف.

الانتصار كان مهمًا بالنسبة للاعبي سير أليكس فيرجسون الذين تمكنوا في نهاية الموسم من الفوز بلقب الدوري والذي كان الموسم الأخير للسير أليكس وقد تذكر يونج تلك اللحظة باعتزار كبير لاسيما أن تلك المباراة التي أقيمت على ملعب الاتحاد قد شهدت عدم احتساب هدف له بداعي وجود تسلل.

"أتذكر جيدًا السنة التي تغلبنا فيها على سيتي بنتيجة 3-2 بفضل الهدف الذي أحرزه روبن فان بيرسي من ركلة حرة مباشرة في نهاية المباراة،" يونج مصرحًا إلى مجلة إنسايد يونايتد. "لقد كانت مباراة مثيرة – فقد تقدمنا بهدفين نظيفين ولكنهم تمكنوا من إعادة تنظيم صفوفهم وأدركوا التعادل لتصبح النتيجة 2-2. وعندما أحرز روبن الهدف، فقد نظرت إلى الخلف، ووجدت اللاعبون يركضون في اتجاهات مختلفة.

"أما أنا فلم أكن أعرف إلى أين أذهب ولا كيف أحتفل بالهدف. ويمكنك أن تقول إنه من خلال فرحتنا وطريقة احتفالنا بالهدف داخل الملعب مع أعضاء الجهاز الفني عقب المباراة، أن الانتصار كان رائعًا وأنه سيطر علينا شعور ممتع. ومن المؤكد أنني أرغب في تكرار ذلك الشعور مجددًا."

هذا ويتوقع يونج أن تكون مباراة الأحد مناسبة خاصة مجددًا وذلك عندما يمر فريق سيتي عبر مدينة مانشستر قاصدًا ملعب أولد ترافورد من أجل خوض المباراة التي ستجمع الفريقين أصحاب المركزين الثالث والرابع في جدول الدوري الإنجليزي

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button