أخبار كرة القدم

13/03/2014 22:56, تقرير نيك كوباك
صفحة 1 من 2 التالي 

فان بيرسي: أود أن أبقى هنا

روبن فان بيرسي يضع النقاط على الحروف، ويؤكد على أنه يرغب في البقاء في مانشستر يونايتد إلى ما بعد نهاية عقده الحالي، والذي يمتد حتى صيف 2016.

خلال مقابلة غلب عليها الصراحة مع البرنامج الرسمي ليوم المباراة في مجلة يونايتد ريفيو، أعلن النجم الهولندي عن أنه وجد نفسه مضطرًا للرد على التكهنات الصحفية في الفترة الحالية والتي دارت حول رغبته في الرحيل عن قلعة أولد ترافورد وعدم شعوره بالانسجام مع أعضاء الجهاز الفني وزملائه في الفريق.

“أنا لا أمانع أن يتم تقييم أدائي وعندما يوجه الناس النقد لما أقدمه داخل الملعب،” يقول فان بيرسي. “كما أنه يمكنهم أن ينتقدوا أدائي ليل نهار… وربما يكون الكثير من هذه الآراء والانتقادات صحيحة بالفعل. لذلك فإنني لا أمانع من ذلك على الإطلاق. 

“أما الشيء الذي أحتاج لمعالجته هو قيام البعض بالتفكير بالنيابة عني، والقيام بتقديم الافتراضات، أو تفسير الأشياء كما لو كانوا يتحدثون نيابة عني. في المرة الأخيرة التي نظرت فيها إلى رأسي وجدته مازال ملتصقًا بجسدي، لذلك فإنني الشخص الوحيد الذي يعرف بالضبط ما الذي يدور بداخلي من مشاعر غير أن ذلك ليس هو ما قرأته أنا أو الجماهير في الفترة الأخيرة.

“والحقيقة المؤكدة هي أنني سعيد للغاية بوجودي هنا في هذا النادي. ولقد وقعت على عقد لمدة أربع سنوات وسوف أكون سعيدًا إذا ما أتيحت لي الفرصة للبقاء مدة أطول، إلى ما بعد العامين القادمين المتبقيين في عقدي. وهذا هو موقفي، وذلك على النقيض تمامًا مما تناولته وسائل الإعلام.”

أوضح روبن كذلك أنه على علاقة طيبة مع زملائه في الفريق وأفراد الجهاز الفني، بما فيهم المدير الفني ديفيد مويس.

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button