أخبار كرة القدم

10/03/2014 15:20, تقرير بين هيبس
صفحة 1 من 2 التالي 

كاريك سعيد بمواجهة ليفربول

استهل مانشستر يونايتد جدول مباريات شهر مارس الحافل بالفوز خارج قواعده على حساب ويست بروم بثلاثية نظيفة غير أن معدل التوتر تضاعف الآن نتيجة اقتراب يونايتد من خوض مجموعة مواجهات قوية على ملعبه حيث سيستضيف ليفربول ومانشستر سيتي، وبين هاتين المباراتين سوف يخوض مباراة الإياب من دور الستة عشر من دوري أبطال أوروبا أمام أولمبياكوس.

"الشهر المقبل سوف يكون مهمًا للغاية، ونحن على دراية جيدة بذلك”كاريك متحدثًا إلى موقع ManUtd.com عقب مساعدته يونايتد في التغلب على الباجيز يوم السبت. “مباراتنا القادمة سوف تكون أمام ليفربول وهي من نوعية المباريات ذات العيار الثقيل. وبغض النظر عن المراكز التي يحتلها كلا الفريقين في جدول الدوري فإن هذه المباراة مهمة للغاية.

“خلال الفترات الأخيرة، وفيما يتعلق بالمنافسة المشتركة بين كلينا، فقد كنا نحن أصحاب اليد الطولى في بطولة الدوري غير أن الوضع أصبح مقلوبًا في الفترة الحالية. ورغم ذلك فإنني أعتقد أن المراكز التي يحتلها الفريقان في جدول الدوري سوف يكون لها تأثير على المباراة. وكان من الممكن أن نقول في حالة احتلالنا لقمة الدوري أن المباريات التي تجمعنا بليفربول خارج التوقعات، غير أن هذا الكلام لا يعني شيئًا، وهذا هو الوضع القائم حاليًا. ومن المتوقع أن تكون هذه المباراة رائعة ونحن نتطلع جميعًا إليها.”

وقد كان من نتيجة العرض الذي قدمه يونايتد أمام ويست بروم أنه أصبح هناك الكثير من التوقعات المتفائلة – وذلك نظرًا لأن ذلك العرض جمع بين الصلابة الدفاعية المصحوبة بالاستحواذ الجيد، والشيء الأبرز، هو استثمار الفرص التي لاحت بكل حسم. وكان الفوز على ويست بروم قد أعقب العرض القوي الذي قدمه يونايتد أمام كريستال بالاس في بطولة الدوري، وقد وصف كاريك الهزيمة التي تعرض لها يونايتد أمام أولمبياكوس بنتيجة 2-0 عقب مباراة بالاس، بالأمر الشاذ، وغير المألوف.

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button