أخبار كرة القدم

29/06/2014 20:24, تقرير نيك كوباك
صفحة 1 من 2 التالي 

تأهل هولندا في اللحظات الأخيرة

المنتخب الهولندي بقيادة لويس فان جال كان بحاجة لركلة الجزاء التي تم احتسابها في الدقيقة 94 لكي يتغلب على المكسيك 2-1 ويتأهل إلى دور الثمانية.

كلاس يان هونتيلار، الذي شارك في المباراة في الدقيقة 76 من عمر المباراة كبديل لروبن فان بيرسي، حافظ على هدوء أعصابه وتمكن من إحراز ركلة الجزاء التي احتسبت لصالح آريين روبين.

عاش المنتخب المكسيكي تجربة قاسية، بعد أن كان متقدمًا منذ الدقيقة 48 وحتى الدقيقة 88 بفضل الهدف الذي أحرزه جيوفاني دوس سانتوس الرائع الذي أحرزه من مسافة طويلة. غير أن هدف ويسلي شنايدر الرائع الذي أحرزه باقتدار من مسافة 18 ياردة قبل نهاية المباراة بدقيقتين، ثم أعقبه الهدف الذي أحرزه هونتيلار بهدوء يُحسد عليه من ركلة جزاء، قادا هولندا لتحقيق فوز ثمين.

هذا وكان المنتخب المكسيكي يستحق أن يحقق فوزًا تاريخيًا على حساب نظيره الهولندي، بعد أن كان هو المنتخب صاحب الفرص الأفضل إلى أن نجح شنايدر في إدراك التعادل للمنتخب الهولندي.

هذا وقد قدم فان بيرسي، العائد للمشاركة مع منتخب بلاده بعد أن كان قد تعرض للإيقاف في المباراة الأخيرة من مرحلة المجموعات، مباراة مخيبة للآمال واضطر للانتظار حتى الدقيقة 25 قبل أن تسنح له أي كرة داخل منطقة الجزاء. وعندما وصلته الكرة اضطر لمد قدمه للأمام من أجل اللحاق بالكرة الطويلة غير أنه فشل في ترجمة اللعبة إلى هدف بعد أن حولها بقدمه اليمنى إلى خارج المرمى. وقد كانت هذه هي أقرب كرة له على المرمى.

لم يكن هناك أي مصدر إثارة آخر للجماهير الهولندية التي كان يمكن أن يحمسها واستمر هذا الوضع حتى اللحظات الأخيرة من الشوط الأول حيث كان لدرجات الحرارة الشديدة في ملعب فورتاليزا عامل كبير في التأثير على سرعة اللعب من جانب الفريقين.

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button