أخبار كرة القدم

30/01/2014 12:01, تقرير جيمس تاك
صفحة 1 من 2 التالي 

صوت لنجم يناير

كان شهر يناير شهرًا عصيبًا بالنسبة ليونايتد، حيث بدأه الفريق بثلاث هزائم متتالية ولكنه أنهاه بانتصار معنوي مهم على كارديف سيتي حيث كان لهذا الفوز دلالة على عودة روح الانتصارات إلى أولد ترافورد.

خلال هذه النتائج المتباينة، ظهر بعض من اللاعبين الذين قدموا عروضًا جيدة، وهو ما دفعنا لاختيار ثلاثة مرشحين للمنافسة على أحدث جوائزنا الممنوحة لأفضل لاعب في الشهر. هنا، نقوم بالتعرف على اللاعبين الثلاثة الموجودين في قائمتنا المختصرة ونقدم ملخصًا لمساهماتهم…

عدنان يانوزاي شارك في مباريات يونايتد السبع خلال يناير، وشارك في خمس مباريات كاملة منهم. صنع اللاعب الشاب الهدف الذي أحرزه داني ويلبك خلال المباراة التي انتهت بالهزيمة أمام توتنهام، وأُلغي له هدف في مرمى سندرلاند في كأس كابيتال وان وردت العارضة تسديدة له خلال المباراة التي انتهت بالفوز على سوانزي في بطولة الدوري. غير أن العرض الشجاع الذي قدمه خلال المباراة المحبطة التي خسرها يونايتد في تشيلسي هو الذي أكد للجميع أن اللاعب له تأثير كبير في المباريات الكبرى.

كريس سمولينج ينافس للشهر الثاني على التوالي على الفوز بجائزتنا بعد تألقه في مركزي ظهير الجنب وقلب الدفاع خلال العديد من المباريات التي شهدت أداءً ناضجًا ومتناغمًا منه، لاسيما خلال المباراة التي انتهت بالفوز على كارديف وكذلك مباراة الإياب في كأس كابيتال وان أمام سندرلاند. كما كان المدافع يتقدم للأمام بصورة منتظمة وكان على وشك هز الشباك في مباراتي السبيرز وسوانزي.

داني ويلبك ينافس كذلك للشهر الثاني على التوالي على جائزتنا، بعد أن تمكن من قيادة خط الهجوم بمنتهى البسالة في ظل غياب روبن فان بيرسي وواين روني. وقد شارك المهاجم المولود في مانشستر في كل مباريات يونايتد خلال الدوري خلال يناير، باستثناء مباراة كارديف فقط. وقد رفعت الأهداف التي أحرزها في مرمى السبيرز وسوانزي رصيده من الأهداف هذا الموسم إلى تسعة أهداف، كما كان له دور مهم في أهدف يونايتد في مرمى تشيلسي خارج الديار ومرمى سندرلاند في أولد ترافورد.

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button