أخبار كرة القدم

01/02/2014 19:56, تقرير جيما تومسون

إصابة قاسية لثنائي يونايتد

أكد ديفيد مويس على إصابة فيل جونز بارتجاج في المخ أثناء المباراة التي أسفرت عن هزيمة يونايتد 2-1 أمام ستوك سيتي كما أكد على إصابة جوني إيفانز في الساق مما جعل مويس مضطرًا لتبديله.

تم استبدال إيفانز برافاييل في الدقيقة 11من المباراة، بينما تعرض جونز لعرقلة خطيرة إثر تدخل عنيف من اللاعب جون والترز مما اضطر الجهاز الفني لحمله وإخراجه خارج الملعب قبل انتهاء شوط المباراة الأول. وكانت هذه الإصابات هي السبب في إجراء الجهاز الفني لتعديلات كبيرة في صفوف الفريق حيث لعب مايكل كاريك في مركز قلب الدفاع وواين روني في وسط الملعب كما حل داني ويلبك محل جونز ومحل روني أيضًا في خط الهجوم.

"يبدو أن جوني إيفانز قد أصيب في أوتار الساق كما أصيب فيل جونز بارتجاج في المخ،" كان هذا ما صرح به مويس إلى تليفزيون مانشستر يونايتد بعد المباراة.

"فيل على ما يرام. لقد فقد الوعي لفترة أثناء المباراة، غير أنه خضع لعملية مسح للرأس كما قام الفريق الطبي بفحصه وأكدوا أنه بخير. لقد قام الفريق الطبي بدوره على أكمل وجه وقد قمنا بسحب اللاعب خارج الملعب بأسرع ما يمكن."

وتعتبر هذه الإصابات التي لحقت بلاعبي يونايتد اليوم ضمن سلسلة طويلة من الإصابات التي حدثت لبعض لاعبي الفريق هذا الموسم. كما أن مويس لا يزال يلعب بدون ريو فيرديناند، إلا أنه من المتوقع عودة مدافع يونايتد إلى الملاعب مرة أخرى قريبًا، بينما تعافى مروان فيلايني. لتوه من العملية التي أجراها في المعصم. وفي الوقت نفسه، أكد مويس يوم الجمعة الماضي على أن إصابة ناني الشديدة في أوتار الركبة قد تبعده عن اللعب لمدة شهرٍ آخر.

المزيدمويس يلوم سوء الحظ


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button