أخبار كرة القدم

Fellaini_OT

"عندما وصلت، لم أكن أعرف اللاعبين ولا الفريق، لكنني الآن أعرف كل واحد منهم وهذا ما يعود علي بالفائدة. كما أشعر بالحماس لما سيأتي وأصر على تحقيق النجاح مع هذا النادي

- فيلايني

04/04/2014 09:42, تقرير مارك فروجات

فيلايني حريص على لفت الأنظار

 مروان فيلايني يؤكد أن الإصابة التي تعرض لها في أول الموسم مع يونايتد لم تفت من عزمه بل على العكس تمامًا فقد زادته إصرارًا على تحقيق النجاح في أولد ترافورد.

وكان اللاعب البلجيكي البالغ من العمر 26 عامًا قد أكمل إجراءات انتقاله ليونايتد خلال أغسطس في الساعات الأخيرة من اليوم الأخيرللانتقالات وبدأ بشكلٍ ثابت مع النادي قبل أن يخضع لعملية جراحية في المعصم اضطرته إلى عدم المشاركة في 17 مباراة خلال الفترة ما بين 4 ديسمبر و 22 فبراير.  

ومنذ عودته في المباراة التي فاز فيها يونايتد بنتيجة 2-0 في كريستال بالاس، ظهرت على فيلايني علامات التحسن ويبدو أنه قد نجح في التأقلم على الحياة في مجمع التدريب أون. كما أنه اعترف في لقاء حصري أجراه مؤخرًا مع مجلة يونايتد ريفيو بأن مستويات ثقته تزداد.

"لقد تعرضت  للإصابة التي أبعدتني لفترة من الوقت لكني أعلم أنه بإمكاني اللعب بشكلٍ أفضل مع الفريق،" مروان متحدثًا. "أشعر بمزيد من الثقة في نفسي الآن لأنني أعرف اللاعبين كما أعرف كيف ألعب مع هذا الفريق وهو أمر أعتبره في غاية الأهمية."

"عندما وصلت إلى هنا، لم أكن أعرف اللاعبين ولا الفريق، لكنني الآن أعرف كل واحد منهم وهذا ما يعود علي بالفائدة. لقد لعبت جيدًا في مباريات قليلة إلى حدٍ ما، وأنا سعيد بذلك. كما أشعر بالحماس لما سيأتي وأصر على تحقيق النجاح مع هذا النادي."

كما أشار فيلايني إلى أنه لم يكن وضعًا  مثاليًا بكل ما تحمله الكلمة من معاني عند مشاهدة الكثير من المباريات من المدرجات وقت أن كان متحمسًا بشدة للفت الأنظار في الملعب: "بالطبع كان أمرًا مُحبطًا للغاية لأنني كنت في نادٍ جديد مع زملاء جدد في الفريق وكنت أرغب في اللعب والفوز وإثارة الإعجاب.

"كنت أشعر بالإحباط لمشاهدة العديد من المباريات من المدرجات وهو أمر في غاية الصعوبة. لكن من الرائع العودة من جديد ولعب العديد من المباريات مؤخرًا. لقد تمكنا من تحقيق عدة نتائج جيدة وتحسن مستوانا كفريق، وأنا أرغب في أن نستمر على هذا المنوال."

المزيد: سيرة: فيلايني


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button