أخبار كرة القدم

16/09/2013 18:07, تقرير بين هيبس
صفحة 1 من 2 التالي 

ريو: تدارك الأخطاء ليس همنا الوحيد

يقول ريو فيرديناند أن الدافع لدى مانشيستر يونايتيد في دوري الأبطال هذا الموسم لن يكون التركيز على عدم التعرض لإحباط مشابه لما حدث العام الماضي لاسيما بعد أن وقع ظلم على الفريق في مباراته أمام ريال مدريد؛ بدلاً من ذلك أوضح مدافع الفريق الموقف قائلاً: "أمامنا موسم جديد، ومباريات جديدة".

وكان ناني قد حصل على بطاقة حمراء مثيرة للجدل خلال مباراة العودة من دور الستة عشر في دوري الأبطال الموسم الماضي أمام ريال مدريد في وقت كان يونايتيد مهيمنًا على كل مجريات المباراة. وبمجرد أن تعرض يونايتيد للنقص العددي، تعرض الفريق لهزة عنيفة ولم يتمكن من تدارك الموقف سريعًا وهو ما مكن الريال من إحراز هدفين متعاقبين وهو ما منحهم الصعود بإجمالي نتيجة المباراتين التي كانت 3-2 لصالح ريال مدريد.

وبعد التعرض للإحباط الموسم الماضي، سوف يكون لاعبو ديفيد مويس حريصون على عدم تكرار خيبة أمل الموسم الماضي لاسيما أن الفريق على وشك أن يستهل مشواره الجديد في دوري الأبطال من خلال خوض مباراة باير ليفركوزن يوم الثلاثاء.

"لا أعتقد أننا في حاجة إلى دوافع إضافية،" فيريدناند يقول موضحًا خلال المؤتمر الصحفي الذي يسبق المباراة. "لقد شعرنا جميعًا بخيبة أمل كبيرة بسبب ما حدث الموسم الماضي وبسبب الطريقة التي خرجنا بها. غير أننا لن نقف عند هذا الأمر كثيرًا. حيث واصلنا طريقنا وبدأنا من جديد هذا الموسم. الآن وقعنا في مجموعة جديدة، وموسم جديد، ومباريات جديدة. الموسم الماضي لم يعد يشغل تفكيرنا وليس من الأشياء التي نعتبرها من الدوافع بالنسبة لنا."

بعد الفوز باللقب عام 2008 وبلوغ نهائي نسختي 2009 و2011، فقد خرج يونايتيد من دوري المجموعات في موسم 2011/12 وقدم عروضًا أبهرت الجميع قبل أن يخرج من دور الستة عشر الموسم الماضي. التحدي الذي ينتظرنا الآن، وفقًا لما يقوله ريو، هو أن نقدم أداءًا أعلى من الذي قدمناه الموسم الماضي، وذلك برغم وقوع الفريق في مجموعة صعبة

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button