أخبار كرة القدم

28/09/2013 18:53, تقرير جيمس تاك
صفحة 1 من 2 التالي 

مويس يأسف لغياب الفاعلية

لم يُقدم ديفيد مويس أي أعذار للهزيمة التي لحقت بيونايتيد اليوم بنتيجة 2-1 أمام ويست بروميتش ألبيون وأعرب عن شعوره بالإحباط نتيجة افتقاد فريقه للفاعلية الهجومية.

حقق الباجيز أول فوز له في أولد ترافورد منذ 1978 بفضل هدفي مورجان أمالفيتانو وسايدو بيراهينو، وكان روني قد أحرز هدفه الخامس هذا الموسم بعد الهدف الأول لويست بروم.

يعتقد مويس أن يونايتيد سيطر على المباراة في بعض الفترات غير أنه أعرب عن عدم رضاه عن الأداء بوجه عام وافتقاد الفريق للقدرة على حسم الأمور.

"لقد خرجنا بخيبة أمل اليوم كما قدمنا عرضًا ضعيفًا – وهو الأمر الذي لم يحدث معنا من قبل،" مويس في حديثه إلى تليفزيون مانشيستر يونايتيد. "لقد افتقدنا إلى القوة والحسم في أدائنا، وفي النهاية كان الضيوف هم الأحق بالفوز، لا يمكنني أن أقول عكس ذلك.

خلال الشوط الأول سيطرنا على الكرة في فترات كثيرة وحاولنا التقدم إلى الأمام ولكنني أعتقد أنه برغم كل هذه السيطرة لم نتمكن من خلق العديد من الفرص. وحتى عندما لاحت لنا بعض الفرص، فشلنا في استغلالها.

"لقد لاحت لهم فرصتان لهم خلال الشوط الأول وكلما كنا نحاول التقدم للأمام، كلما كانت تزداد الفرص التي تلوح لهم.

"لقد لعبنا بالعديد من اللاعبين أصحاب النزعات الهجومية غير أننا فشلنا في فك طلاسم دفاعاتهم. أشعر بالقلق في الوقت الحالي ولكن مازال أمامنا الكثير من المباريات وسوف نحاول أن نعيد الأمور إلى نصابها."

وفي إطار سعي مويس لتصحيح الأوضاع في الشوط الثاني، قام بالدفع بكل من روبن فان بيرسي العائد من الإصابة وعدنان جانوزاج، وكان العرض الذي قدمه عدنان من بين الأمور الإيجابية البسيطة في

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button