أخبار كرة القدم

02/09/2013 14:10, تقرير مارك فروجات

القائد حريص على تعديل الأوضاع

عقب الخسار التي لقيها يونايتيد يوم الأحد، يقول نيمانيا فيديتش إن زملاءه في مانشيستر يونايتيد عازمون على تدارك الأمور من خلال الفوز على كريستال بالاس عقب العودة من فترة الراحة الدولية.

كان حامل اللقب قد تعرض للهزيمة بهدف نظيف أحرزه المهاجم دانييل ستوريدج في الدقيقة الرابعة من عمر المباراة، وهو الهدف الذي كان بمثابة الصدمة التي فشل يونايتيد في التغلب على آثارها. وكما هي العادة، ينصب التركيز الآن على المباراة القادمة والتي ستشهد مواجهة ليونايتيد مع الإيجلز بقيادة إيان هولواي يوم السبت 14 سبتمبر.

وعلى الرغم من أن فيديتش كان يفضل أن يلعب يونايتيد المباراة التالية مباشرة بدلاً من الانتظار لمدة أسبوعين، فإن النجم الصربي الذي اعتزل اللعب الدولي حريص على قضاء الفترة القادمة في خوض تدريبات شاقة في مجمع تدريب أون في الوقت الذي سوف يكون فيه زملاؤه في الفريق منشغلين من منختبات بلدانهم حول العالم.

“أنت تكون في حاجة لخوض المباراة التالية بأقصى سرعة ممكنة ” نيمانيا في حديثه لتليفزيون مانشيستر يونايتيد عقب مباراة الأحد في الآنفيلد “المباراة القادمة سوف تكون أمام كريستال بالاس وينبغي أن نكون مستعدين لها.

“البعض منا سوف يبقى هنا وسوف نتدرب بكل جدية، البعض الآخر سوف يسافر وربما يكون القليل منهم في حاجة إلى المباريات. أحيانًا تكون في حاجة إلى الابتعاد، اللعب مع منتخب بلدك ثم العودة من جديد للمشاركة مع فريقك.”

المزيد: فيديتش: ]ينبغي أن نتحسن معرض الصور: إحباط الأحد | جديد الانتقالات: اليوم الأخير


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button