أخبار كرة القدم

16/09/2013 17:04, تقرير مارك فروجات
صفحة 1 من 2 التالي 

مويس سعيد بمباريات أوروبا

ديفيد مويس يكشف عن سعادته الغامرة لقيادته مانشيستر يونايتيد في دوري أبطال أوربا؛ وهي البطولة التي يعتبرها الأقوى من ناحية المنافسة.

وكانت القرعة قد أوقعت يونايتيد في المجموعة الأولى جنبًا إلى جنب مع شاختار دونيتسك، وريال سوسيداد وباير ليفركوزن، والذي يحل ضيفًا على يونايتيد في أولد ترافورد مساء الثلاثاء. ويعترف مويس الذي لم يسبق له أن شارك في البطولة سوى مرة واحدة عام 2005 مع إيفرتون، أن هذه البطولة سوف تكون في غاية القوة.  

“يتملكني شعور كبير من الإثارة المتعلق بهذه البطولة منذ أن أصبحت المدير الفني لمانشيستر يونايتيد،" مويس خلال حديثه إلى المراسلين يوم الاثنين. "كل مباراة تمثل تحديًا جديدًا وقويًا في نفس الوقت. لقد شاركت في البطولة من قبل مع إيفرتون - ولم نتمكن حتى من بلوغ مرحلة المجموعات غير أن الوضع هذه المرة مختلف تمامًا. أنا الآن أقود فريقًا تعود على الوصول إلى المراحل النهائية في البطولة.

“أعتقد أن كل المجموعات تتميز بالقوة. في الماضي كان من السهل أن تحدد الفرق الصاعدة من كل مجموعة غير أنه خلال السنوات القليلة الأخيرة أصبح الوضع أكثر صعوبة. كما أن مسألة التنبؤ أصبحت أكثر صعوبة من ذي قبل. يشارك معنا أحد الفرق القوية في ألمانيا، وفريق من أسبانيا إضافة إلى فريق شاختار دونيتسك. إنها مجموعة صعبة.

“أعتقد أنها أصبحت مسابقة يسعى الجميع للتفوق فيها. ربما يكون هناك فرق تقوم بإراحة لاعبيها في البطولات المحلية من أجل تجهيزهم للمشاركة في دوري الأبطال ولكن هذا الوضع لا يمكننا أن نفعله في الدوري الإنجليزي الممتاز. إنها بطولة تعود عليها لاعبو يونايتيد كما أنهم يمتلكون خبرة كافية فيها.

وعندما شعر المدير الفني أن هناك تركيزًا كبيرًا من جانب وسائل الإعلام على خبرته في البطولة، حرص مويس على توضيح مسألة أنه ليس المدير الفني الوحيد الجديد في البطولة هذا الموسم. فعلى

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button