أخبار كرة القدم

كل شيء هناك.كان يوم قدومي إلى هنا بمثابة الامتنان الكبير. وفي يوم مغادرتي، أشعر بالفخر." 
- السير أليكس فيرجسون
17/05/2013 11:56, تقرير آدام مارشال

المدير الفني: أشعر بالفخر

أقر السير أليكس أنه أصيب بالذهول نتيجة رد الفعل تجاه الفوز باللقب وقراره الاعتزال لدرجة أنه يعتقد أن الاحتفالات فاقت ما حدث عند تحقيق الثلاثية عام 1999.

سيتولى المدير الفني ليونايتيد مسؤولية تدريب الفريق للمرة الأخيرة يوم الأحد في مباراة ويست بروم ولديه ثقة أنه سوف يستمتع بالحدث بعد الوداع الحار الذي لقيه من جماهيره.

بعد رفع الدرع الأسبوع الماضي، خرج الفريق مع الدرع في حافلة مكشوفة في جولة في أنحاء مدينة مانشيستر أمام آلاف الجماهير وعاش ليلة أخرى لا تنسى يوم الأربعاء في حفل توزيع جوائز العام في أولد ترافورد.

"لقد كان الأسبوع الماضي أسبوعًا مذهلاً،" هذا ما جاء على لسان السير أليكس في المؤتمر الصحفي السابق للمباراة الذي يعقده لآخر مرة. "أنا أشعر بالذهول التام. كان يوم الأحد يومًا  لا يصدق، ثم جاء الاستعراض يوم الاثنين، كنت أعتقد أن احتفالات 99 لا يمكن أن تتكرر. ولكن، هذه المرة، فإن رؤية جميع الناس من على المنصة المكشوفة كان أمرًا رائعًا. أعتقد أن هذا فاق عام 99.

"الذكريات كلها هناك على مدار 26 سنة في يونايتيد. كل شيء هناك. كان يوم قدومي إلى هنا بمثابة الامتنان الكبير. وفي يوم مغادرتي، أشعر بالفخر."

سيبدأ السير أليكس حياة جديدة بعيدة عن تدريب الفريق الأكثر شهرة في العالم ولكن مذكراته قد امتلأت بالفعل.

"لم أفكر كيف ستكون الحياة بعد ذلك،" يقول المدرب. "سأخوض تحديات أخرى قادمة. سوف أذهب في إجازة يوم 4 يونيو لمدة شهر ثم عملية الساق وبعد ذلك سيبدأ الموسم. سأكون على ما يرام."

المزيد: سؤال وجواب: السير أليكس فيرجسون / سعي فان بيرسي خلف الألقاب


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button