أخبار كرة القدم

جناح يونايتيد، أتمنى أن أبقى بعيدًا عن الإصابات حتى نهاية الموسم، والمساهمة مع الفريق"

أشلي يونج

21/03/2013 07:23, تقرير آدام مارشال

يونج يتمنى البعد عن الإصابات

أشلي يونج يسعى لاستكمال ما تبقى من الموسم بدون التعرض للإصابات.

وكان الجناح الإنجليزي قد شعر بالإحباط نتيجة الفترات التي قضاها بعيدًا عن التشكيل الأساسي بعد تعرضه لإصابة في الركبة في المباراة التي انتهت بفوز يونايتيد على ليفربول عندما اصطدم بدان آجير. هذا وقد تسبب اصطدام مشابه تعرض له مع جاراث ماكليري لاعب ريدينج في عدم استكماله أخر مباريات يونايتيد في الدوري الإنجليزي الممتاز.

ومع ذلك، فقد انضم اللاعب البالغ من العمر 27 عامًا إلى تشكيلة المنتخب الإنجليزي مثلما كان مخططًا ويأمل يونج أن يتمكن من المشاركة بفاعلية في مسيرة يونايتيد.

"لقد كان أمرًا محبطًا للغاية بالنسبة لي كلاعب كرة عندما أتعرض للإصابة وأجلس لأشاهد باقي اللاعبين وهم يؤدون التدريبات كل يوم،" يقول يونج. "إن مكان التدريب هو المكان الذي تتمنى التواجد فيه كل يوم، وليس داخل الجيمانزيوم. حيث تسيطر عليك الرغبة في أن تخرج.

" بالنسبة لي، فإن الإصابات كانت مُحبطة للغاية وكل ما كنت أريده هو استعادة لياقتي البدنية. من الآن وحتى نهاية الموسم، يمكنني البقاء بعيدًا عن الإصابات والمساهمة مع الفريق."

يونج ليس من عشاق مشاهدة المباريات ويفضل أن يتواجد في قلب الأحداث.

"أنا مشاهد سيء" أقر يونج. "أي شخص جلس إلى جواري أثناء المشاهدة يعرف أنني لست من هواة مشاهدة المباريات. إذا تمكنت من المحافظة على لياقتي وتواجدت مع الفريق، فإنني يمكنني الأداء بشكل أفضل بكثير من مشاهدة المباريات."

المزيد: شائعات الانتقالات: مارس


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button