أخبار كرة القدم

24/06/2013 07:53, تقرير آدام بوستوك
صفحة 1 من 2 التالي 

بداية مضطربة لشباب يونايتيد

كانت مشاركة لاعبي مانشيستر يونايتيد الشباب في بداية مواجهات كأس العالم للشباب تحت 20 عامًا بتركيا متنوعة بعض الشيء، فبعضهم نجح في إحراز الفوز وآخرون حققوا التعادل أو نالوا الهزيمة مع منتخبات بلادهم.

سام جونستون شارك الحارس الشاب بصفة أساسية مع إنجلترا في مباراتها التي انتهت بالتعادل الإيجابي 2-2 بينما ظل رفاقه في فريق يونايتيد لارنيل كول و توم ثورب على دكة الاحتياط ولم يتم الاستعانة بهم كبدلاء.

لقد بدا الأمر لمنتخب الأسود الثلاثة وكأنهم في طريقهم لتحقيق الفوز الأول، عندما نجح كابتن الفريق كونور كودي (لاعب ليفربول) وزميله لاعب الوسط لوك ويليامز (لاعب ميدلزبره) في تسجيل هدفين بعد مرور دقائق قليلة من بداية كل شوط. وشارك جونستون في صناعة الهجمة التي أحرز منها الهدف الثاني، بعد إنقاذه الرائع للكرة وتحويل الدفاع إلى هجوم مرتد سريع.

ومع ذلك، تسبب حارس يونايتيد الشاب في عرقلة المهاجم العراقي محمد عبد الرحيم في الدقيقة 75 من المباراة ليحتسب الحكم ركلة جزاء، سجل منها اللاعب على فايز الهدف الأول للعراق ليعود به مرة أخرى إلى المباراة. وتم إدراك التعادل بقذيفة أرضية من على عدنان في الدقيقة الثالثة من الوقت القاتل.

وفي نفس الوقت، وفي ذات المجموعة هـ، كانت بداية مهاجم يونايتد الشاب أنجيلو هينريكيز  ناجحة تمامًا مع منتخب بلاده شيلي، حيث لعب طوال 58 دقيقة في المباراة التي اقتنصوا فيها الفوز على المنتخب المصري بنتيجة 2-1. وتم إحراز هدف الفوز بواسطة اللاعب الذي حل بديلاً له وهو كريستيان برافو.

وفي وقت باكر من اليوم، شارك اللاعب الأوروغواني، غويليرمو فاريلا الذي كان الصفقة الأولى ليونايتيد هذا الصيف، طوال زمن المباراة، والتي

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button