أخبار كرة القدم

13/07/2013 20:50, تقرير آدام بوستوك
صفحة 1 من 2 التالي 

مويس يتحدث عن الإيجابيات

ديفيد مويس يعرب عن رضاه عن لياقة لاعبيه وعن المشاركات الأولى لكل من عدنان جانوزاج وويلفريد زاها وذلك عقب نهاية أول مباراة له كمدير فني ليونايتيد.

أقر المدير الفني الاسكتلندي أن نتيجة المباراة التي انتهت بالهزيمة أمام منتخب نجوم سينغ ها لم تكن مرضية ولكنه أشار إلى أن تلك هي مجرد البداية لموسم طويل ومما لاشك فيه أن أداء اللاعبين لم يأخذ الطابع التنافسي حيث إنه لم يكن هناك أهمية كبيرة للمباراة.

عندما تم سؤاله إذا ما كانت الخسارة المفاجئة تمثل مؤشرًا غير إيجابي، رد قائلاً: "آمل ألا تكون! في حالة ما إذا كنت سأتعرض للهزيمة في بعض المباريات فإنني آمل أن تكون الهزائم في هذه المباريات. إننا مازلنا في فترة الإعداد.

لقد أهدرنا فرصتين في نهاية المباراة كانتا كفيلتين بتغيير نتيجة المباراة ولكن الشيء المهم أننا أشركنا عددًا قليلاً على مدار المباراة. لذلك يمكنني القول بأننا قد قدمنا مباراةً رائعة من الناحية البدنية – كل من تواجد في ملعب المباراة يمكنه أن يخبرك ذلك، حيث إن الأمر كان واضحًا تمامًا. لذلك فإنني كنت سعيدًا بذلك.

بوجه عام أنا راضٍ عن لياقة اللاعبين وسوف أعتبر ذلك أمرًا إيجابيًا."

كما أبدى مويس إعجابه الشديد بالطريقة التي استثمر بها عدنان جانوزاج الفرصة التي أُتيحت له في أول ظهور له مع الفريق الأول ليونايتيد، وكذلك نفس الحال بالنسبة لزاها الذي شارك في المباراة كبديل - وقد كان الوافد القادم من كريستال بالاس على وشك تحقيق التعادل لصالح يونايتيد عندما اصطدمت تسديدته بالقائم قبل نهاية المباراة بعشر دقائق.

"أعتقد أن عدنان أدى بشكل جيد الليلة وكان إضافة حقيقية بالنسبة لنا. لقد كان نجم الفريق اليوم. تسير الأمور بشكل طيب عندما تمنح أحد اللاعبين الصغار فرصة ويستثمرها، وهو ما أعتقد أنه

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button