أخبار كرة القدم

من كان رجل المباراة؟

مايكل كاريك، 

 جيجز، رافاييل  

فيديتش،  ويلبك

23/02/2013 20:42, تقرير نيك كوباك
صفحة 1 من 2 التالي 

تصويت: رجل المباراة

انتصار مانشيستر يونايتيد بنتيجة 2-0 على كوينز بارك رينجيرز يوم السبت جعل فريق السير أليكس يبتعد في صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز بفارق 15 نقطة كاملة.

وقد قام كل لاعب بواجبه لتحقيق ذلك الانتصار، ولكننا  قمنا باختيار خمسة من لاعبي يونايتيد لاعتقادنا أنهم أبرز من يستحق المنافسة على الفوز باستفتاء جائزة رجل المباراة.

لاعب خط الوسط مايكل كاريك كان رائعًا في وسط الميدان، وبشكل خاص خلال الشوط الثاني. قدم أفضل ما لديه من صور الأداء الرائع من خلال تمريراته التي كانت إيجابية في أغلبها، وكان يقوم بإمداد المهاجمين بالكرات. وكان كاريك بمثابة الترمومتر في وسط الملعب، حيث قام بضبط إيقاع اللعب. كما تغنت الجماهير المصاحبة ليونايتيد به حيث قاموا بترديد أغنية جديدة للاعب البالغ من العمر 31 عامًا.

رايان جيجز قام بإحراز هدف يونايتيد الثاني في المباراة والتي تعد المباراة 999 له على صعيد كافة مشاركاته في كرة القدم مع (يونايتيد، ويلز، ومنتخب بريطانيا العُظمى)، وكان يستحق منا أن ندرجه في قائمة اللاعبين المرشحين للفوز بجائزة رجل المباراة حتى قبل إحرازه لهدف الاطمئنان. أجبر جيجز عقارب الساعة على العودة للوراء مرة ثانية وقدم أداءً لا يقدمه سوى لاعب في ريعان شبابه وليس في التاسعة والثلاثين من عمره، حيث كان يقوم بالتصدي لهجمات الخصم والقيام بشن الهجمات وبذل مجهود بدني كبير.

هداف يونايتيد الآخر، رافاييل، موجود أيضًا في قائمتنا. حيث سجل هدفًا يمكنه من خلاله المنافسة على الحصول على جائزة صاحب أفضل هدف في الموسم بعد مرور 23 دقيقة عندما أطلق تصويبة رائعة في الزاوية المقصية من على بعد 20 ياردة. وبعد ذلك بقليل قام بواجيه الدفاعي على أكمل وجه، حيث أخرج الكرة من على خط المرمى ليحافظ على تقدم يونايتيد. ورغم أن أداءه كان هادئًا خلال الشوط الثاني، إلا أنه قام بدوره في في الحفاظ على نظافة شباك يونايتيد للمباراة الثالثة على التوالي.

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button