أخبار كرة القدم

19/12/2013 10:24, تقرير بين هيبس
صفحة 1 من 2 التالي 

إيفرا مستمتع بإثارة الكأس

باتريس إيفرا يقول إنه "لم يسبق له أن لعب في أجواء مثل هذه" وذلك عقب قيامه بدور بارز في مساعدة مانشستر يونايتد لتحقيق الفوز بنتيجة 2-0 على حساب ستوك في كأس كابيتال وان وقد شهدت المباراة أجواءً عاصفة حيث هبت عاصفة ثلجية على استاد بريطانيا يوم الأربعاء.

وكان يونايتد قد نجح في عبور عقبة البوترز الصعبة في دور الثمانية وحجز أحد بطاقات الدور نصف النهائي الذي سيلاقي سندرلاند خلاله في يناير.

وقد كان الهدف الذي أحرزه إيفرا مميزًا - حيث أحرز الهدف بقدمه اليمنى التي نادرًا ما يلعب بها - كما أنه ضمن الفوز ليونايتد على حساب رجال مارك هيوز. وفي الواقع كان اللاعب الفرنسي مترددًا في تحديد السبب الأكبر في دهشته: إذا ما كانت قدمه اليمنى أم الطقس.

"لم يسبق أن لعبت مباراة في مثل هذه الأجواء،" كان هذا ما صرح به إيفرا إلى تليفزيون مانشستر يونايتد. وأضاف، "لقد كانت هذه الأجواء صعبة للغاية ولهذا السبب يجب أن نوجه التحية لكل اللاعبين لأنه لا يكون من السهل على الإطلاق مواجهة فريق مثل ستوك على ملعبه - حيث تكون المباراة أشبه بالمعركة. وينبغي أن نكون سعداء بالعرض الذي قدمناه، بعد أن تمكنا من الفوز بنتيجة 2-0 وحافظنا على نظافة شباكنا.

"[الطقس] كان صعبًا. وعندما خرجنا من ملعب المباراة [بعد أن توقفت] كنا في حالة غير مرضية على الإطلاق. ولهذا السبب، خلال الشوط الثاني، طلب منا المدير الفني أن نبدأ بطريقة أفضل بكثير. عندما توقفت الأمطار والثلوج بدأنا في تقديم الأداء الكروي المعروف عنا. وقد كان ذلك أمرًا في غاية الأهمية، حيث واصلنا طريقة لعبنا من خلال تناقل الكرة على الأرض. وكان ذلك هو ما صنع الفارق."

وكان أشلي يونج قد منح يونايتد التقدم بعد مرور 62 دقيقة من خلال تصويبة قوية سكنت سقف شباك الحارس توماس سورينسن، ثم خلع إيفرا عباءة الدفاع وتقمص شخصية المهاجم وأحرز الهدف الثاني

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button