أخبار كرة القدم

21/09/2012 13:05, تقرير نيك كوباك

القائد يطالب بالهدوء

ناشد نيمانيا فيديتش قائد يونايتيد جماهير كل من يونايتيد وليفربول على التحلي بالسلوك المميز في مباراة الأحد.

وتعد هذه المباراة هي الأولى على ملعب الآنفيلد منذ الإعلان الأخير عن قرار اللجنة المستقلة لحادثة هيلسبورج التي أودت بحياة 96 مشجعًا لفريق ليفربول في عام 1989. حيث أخلت اللجنة مسؤولية جماهير ليفربول تجاه الحادثة، وسوف يقوم فيديتش وقائد ليفربول ستيفين جيرارد بالاحتفاء بهذه المناسبة بإطلاق 96 بالون أحمر قبل بداية المباراة.

وقد ناشد فيديتش، الذي نشأ أبان فترة الحرب الأهلية في يوغسلافيا، الجماهير بإظهار الاحترام في مباراة الأحد، مذكرًا إياهم بأن "كرة القدم مهمة جدًا، ولكنها ليست أهم من الحياة."

وأضاف فيديتش في تصريحه إلى الصحفيين عقب الفوز في مباراة دوري أبطال أوروبا ليلة الأربعاء: "هناك تاريخ كبير بين الناديين. حيث إننا نملك التاريخ وبعض المآسي المفجعة. ولديهم هذه السمات أيضًا."

"وأعتقد أنه علينا إظهار الاحترام لبعضنا البعض، حيث إن الأندية الكبيرة تحترم بعضها في جميع أنحاء العالم، وعلينا أن نكون مثالاً يحتذى به، وأن نكون في أفضل حال في هذه المواقف السيئة وأن نقدم سلوكًا مميزًا."

وقال: "إن كرة القدم مهمة، ولكن لم تكن أبدًا أهم من الحياة.

صفحة 1 من 2 التالي 

وجهة نظر

"كرة القدم مهمة، ولكن لم تكن أبدًا أهم من الحياة."

- نيمانيا فيديتش

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button