أخبار كرة القدم

26/03/2012 13:30, تقرير جيما تومسون
صفحة 1 من 2 التالي 

فيرجسون: أهمية وجود ريو

إذا كان هناك اثنان من أقدم لاعبي الفريق، رايان جيجز وبول سكولز يلعبان دورًا كبيرًا في النواحي النفسية مع اللاعبين الشباب، إلا أن السير أليكس يصر على أن  تأثير ريو فيرديناند بين اللاعبين لا يمكن التقليل من شأنه كذلك .

وبحلول الصيف المقبل، سوف يكون المدافع البالغ من العمر 33 عامًا قد قضى عقدًا كاملاً من الزمان في النادي، وسوف يكون قد لعب 400 مباراة تقريبًا مع الفريق فاز خلالها بالكثير من الألقاب المختلفة.

وسوف تلعب خبرته دورًا كبيرًا في الأسابيع القليلة المقبلة، حيث إنه يواصل تقديم مستويات كبيرة مع الفريق في الفترة الحالية. إلا أن تأثيره خارج الملعب على الدرجة ذاتها من الأهمية عند السير أليكس.

وقال المدير الفني مازحًا: "لقد نسيت أن ريو قد أمضى عشرة أعوام هنا تقريبًا. ولا زلت أعتقد أنني قد تعاقدت معه منذ ثلاثة أو أربعة مواسم فقط!"

"ولقد لعب دور اللاعب ذا التأثير القوي في غرفة تغيير الملابس. وهو لاعب عظيم له حضور كبير بين اللاعبين."

"وفي الكرة الحديثة، وكما نعرف جميعًا، فقد أصبح من الصعوبة الإبقاء على اللاعبين لفترة تزيد عن خمسة أو ستة أعوام. ولكن كلما استمروا هنا لفترة أطول، كان لهم تأثير أكبر على الآخرين، وربما يسلموا الراية إلى غيرهم من الشباب بعد الاعتزال."

يذكر أن مشاكل الظهر التي عانى منها في الفترة الأخيرة، والتي يعمل الجهاز الطبي في يونايتيد على مراقبتها باستمرار، إضافة إلى تقديم مستويات متذبذبة في العامين الآخيرين قد أثارت الشكوك حول مدى استمراره في الملاعب على مستوى الفرق الكبرى.

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button