أخبار كرة القدم

08/01/2012 17:38, تقرير مارك فروجات
صفحة 1 من 2 التالي 

مشاعر متضاربة للسير أليكس

عبر السير أليكس فيرجسون عن سعادته بفوز مانشيستر يونايتيد على مانشيستر سيتي في الجولة الثالثة من كأس الاتحاد، إلا أنه في الوقت ذاته، يشعر بشيء من الغضب لعدم قدرة فريقه على قتل المباراة على الرغم من التقدم بثلاثة أهداف نظيفة في الشوط الأول.

وكان يونايتيد قد حقق تقدمًا مستحقًا في الشوط الأول على إستاد الاتحاد بفضل ثنائية وين روني وهدف داني ويلبك الرائع في الشوط الأول. ومع تعرض أصحاب الأرض للعب بعشرة لاعبين من بداية المباراة بعد طرد فينسينت كومباني، فقد بدا أن المباراة قد انتهت بالفعل.

واعترف السير أليكس بأن فريقه قد أظهر شيء من "عدم الاهتمام" الأمر الذي سمح لفريق سيتي بإعادة ترتيب أوراقه في المباراة والتقدم الهجومي في الشوط مع ارتفاع آمالهم في تحقيق العودة الدرامية من خلال الهدفين للاعبين اليكساندر كولاروف وسيرجيو أجويرو.

"أعتقد أننا السبب وراء ظهورهم بصورة أفضل مما كانوا عليها." المدير الفني في حديثه إلى ITV و تليفزيون مانشيستر يونايتيد. وأضاف: "فلقد خضنا الشوط الثاني بشيء من عدم الاهتمام. والمشكلة أننا كنا متقدمون 3-0 في الشوط الأول، وأعتقدنا أننا قد أنهينا المباراة، إلا أنهم نجحوا في إعادة ترتيب الأوراق."

"ولقد فقدنا الاستحواذ على الكرة بعد انتهاء الشوط الأول، ونجحوا في الحصول على ضربة حرة مباشرة سجلوا منها الهدف الأول. ولقد عدلوا وضعهم إلى اللعب بتشكيلة دفاعية، ويجب أن نعطيهم حقهم في المباراة على ما قدموا خلالها. فقد انتظروا كثيرًا على أمل أن نقع في الأخطاء، ولقد ارتكبنا الأخطاء، وهو الأمر الذي جعلهم ينجحون في التسجيل بصورة لم يكن من المفترض أن تحدث."

"ولقد صارت المباراة على ثلاث مراحل، الأولى التي سجلنا في الهدف الافتتاحي، ولقد كان رائعًا بحق، حيث كان من الصعب جدًا أن نتفوق عليهم في هذا الوقت المبكر. ومن الواضح أن الطرد هو

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button