أخبار كرة القدم

11/02/2012 19:31, تقرير ستيف بارترام
صفحة 1 من 2 التالي 

مزيد من الأهداف

بعد الفوز الرائع والمهم على ليفربول على أولد ترافورد، يرى السير أليكس فيرجسون أن هناك أوجه قصور في الفرص الضائعة وأن رصيد الأهداف من المفترض أن يزيد عن ذلك.

وكان وين روني قد سجل هدفين في بداية الشوط الثاني لكي يصنع الفارق في المباراة لصالح يونايتيد، الذي سيطر تمامًا على اللقاء، ولكنه عاش وقتًا عصيبًا بعد تسجيل لويس سواريز هدف حفظ ماء الوجه في نهاية المباراة.

"أعتقد أن الفريق قدم أداءً عظيمًا، إلا أنني أشعر بشيء من خيبة الأمل بالفوز 2-1 فقط." المدير الفني في تصريحه إلى قناة سكاي سبورتس وأضاف: "ربما مال الفريق إلى اللعب بعيدًا عن أماكن الخطورة والاستحواذ على الكرة أطول فترة ممكنة، إلا أن الخطورة قد غابت عن المباراة حتى جاء الهدفان."

"ولا زلت أشعر بأجواء المباراة! فقد كنت أشعر بشيء من التوتر، وهو شعور يصاحبني عند اللعب أمام ليفربول، ولقد تمكنوا من العودة في المباراة بعد التأخر 2-0 وتصبح النتيجة 2-1، والجميع يعرف كرة القدم: فأي شيء يمكن أن يحدث. فأنت تحتاج إلى ثانية واحدة فقط لكي تستقبل هدفًا أو تسجل هدفًا، ولقد كانت فترة عصيبة، ولكننا نجحنا في تجاوزها."

"وهذه هي السيئة الوحيدة التي وجدتها في الفريق، وذلك لأنهم لعبوا المباراة بتميز كبير وقدموا كرة رائعة. فقد كانت المستويات رائعة بحق اليوم."

وقد نال روني الكثير من الإشادة - كما نال جائزة رجل المباراة من قناة سكاي - من المدير الفني، كما كان المدير الفني حريصًا على الإشادة بجميع المهاجمين في الفريق.

وقال: "أعتقد أن داني ويلبك كان مميزًا، لاسيما في الشوط الأول. ولقد غاب الحظ عن سكولز في ضربة الرأس، كما تصدى الحارس بصورة جيدة للكرة. وأعتقد أننا كنا الأفضل في المباراة، ولم ينقصنا

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button