أخبار كرة القدم

رجل المباراة في مباراة نيوكاسل:

مايكل كاريك
رايان جيجز
خافيير هيرنانديز
روبن فان بيرسي

صوت لأفضل لاعب

26/12/2012 20:57, تقرير ستيف بارترام
صفحة 1 من 2 التالي 

تصويت: أفضل لاعب في المباراة

بينما لا يكون قد تسنى لأحد الاحتفال بمواجهة عيد الميلاد الصعبة بين كلا الفريقين اللذين يحملان لقب يونايتيد مانشيستر ونيوكاسل، فإنه كان هناك كم هائل من الشجاعة والإصرار المثيرين للإعجاب خلال انتصار يونايتيد الذي تحقق في الوقت القاتل من المباراة.

سبب فريق آلان باردو الزائر الكثير من المتاعب في مباراة ظهر اليوم، ورغم ذلك كان هناك بعض من اللاعبين البارزين في الفريق صاحب الملعب، وقد تم ترشيح أربعة لاعبين لجائزة لاعب مباراة اليوم.

مايكل كاريك كان صاحب مجهود وفير لم يتوقف في وسط ملعب يونايتيد، وقام بقيادة معركة خط الدفاع وساعد في منع الانهيار. وكلل لاعب الوسط أداءه بصناعة كرتين رائعتين، الأولى لروبن فان بيرسي ثم قام بتمرير كرة الفوز لخافيير هيرنانديز.

بعد استعادته لمركزه الأصلي في الجناح الأيسر، فإن رايان جيجز قد قام بدور مؤثر في هذا المركز. وقد ألهم النجم الويلزي كل من حوله الإصرار لتحقيق الفوز وساعد في تحميس الجمهور المتواجد في أولد ترافورد، وكان يمكن أن تثمر تمريراته العرضية الغزيرة خلال الشوط الثاني، في يوم آخر، عن الكثير من الأهداف.

كان هدف اللحظات الأخيرة في المباراة خير مكافأة للنجم الذي لا يكل خافيير هيرنانديز. وقد صال وجال النجم المكسيكي الشاب في كل أنحاء الملعب خلال مباراة اليوم، وسبب الإرهاق والإزعاج لمدافعي الماجبيز وأعلن عن جاهزيته البدنية. وبالرغم من سقوطه المتكرر في مصيدة التسلل التي نصبها دفاع نيوكاسل، فإن تشيتشا قد تمكن من ضربها عندما استدعى الأمر.

وإلى جوار النجم المكسيكي، فقد قدم روبن فان بيرسي أداءً راقيا جديدًا في الناحية الهجومية. وبالرغم من غيابه عن الفاعلية الهجومية خلال الشوط الأول، فإن الضربة الحرة المباشرة التي لعبها النجم الهولندي قد نتج عنها هدف جوني إيفانز، لكنه تألق بشدة خلال الشوط الثاني. تمكن روبن من إحراز هدف لتعادل لتصبح النتيجة 3-3، وفشل دفاع نيوكاسل في إيقاف التهديد الهجومي الذي

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button