أخبار كرة القدم

06/12/2012 08:19, تقرير آدام بوستوك
صفحة 1 من 2 التالي 

تصويت: رجل المباراة

الكثير من الأمور الإيجابية التي ظهرت في هزيمة الفريق المفاجئة ليلة الأربعاء أمام سي إف آر كلوج ارتبطت باللاعبين الصغار الذين شاركوا في المباراة التي جرت على أولد ترافورد.

وكما قال السير أليكس فيرجسون في مؤتمره الصحفي الذي سبق المباراة، "سوف يدفع مانشيستر يونايتيد باللاعبين الصغار" من أجل اكتساب الخبرات في دوري أبطال أوربا. وبرغم النتيجة فإن أربعة من هؤلاء اللاعبين سيكونون ضمن قائمة مختصرة للحصول على جائزة رجل المباراة.

ألكسندر باتنر ظهر متألقًا في مشاركته السادسة فقط كأساسي مع يونايتيد، وأظهر الرغبة في الحصول على الكرة والإصرار على التقدم في الدفاعات الرومانية كلما أمكن. وجرب المدافع الأيسر حظه عندما لعب ركلة حرة مباشرة في الشوط الثاني من المباراة إلا أن الحظ لم يكن حليفه حيث لم تدخل كرته المرمى.

فيل جونز سار على درب رافاييل حيث قدم أداءً مماثلاً من خلال التقدم للأمام أثناء الهجوم والارتداد للخلف أثناء الدفاع. وعندما كان يتقدم في الناحية الهجومية فإن ذلك كان يمثل ضغطًا على كلوج خلال النصف الثاني من المباراة.

نيك باول قاد العديد من أفضل هجمات يونايتيد كما أنه لعب كرة مشتركة مع سمولينج أنهاها سمولينج برأسه أعلى شبكة مرمى المنافس. وأظهر لاعب الوسط الشاب العزيمة والشجاعة على استكمال المباراة خاصة بعد تلقيه ضربة في الأضلاع خلال الشوط الأول.

سكوت ووتون قدم مشاركة أولى قوية خلال دوري الأبطال، ولم يبدو عليه أنه أقل خبرة من شريكة في الدفاع كريس سمولينج. وكانت أبرز مشاركاته في لقاء الليلة عندما نزل على الأرض لكي يتصدى لتسديدة مودو سوجو ويمنعها من دخول المرمى.

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button