أخبار كرة القدم

"لا شك أن دي خيا قد لعب دورًا كبيرًا في اللحاق بفريق مانشيستر سيتي في النصف الثاني من الموسم.

حيث إنه قام بعدد من الإنقاذات الرائعة، بما في ذلك مباراة تشيلسي، وقد نجح في الفوز بثقة الجماهير.

حتى إن الصحف توقفت عن الكتابة عنه."
- بيتر شمايكل
06/08/2012 14:50, تقرير آدام مارشال
صفحة 1 من 2 التالي 

مراقبة شمايكل

يتطلع بيتر شمايكل إلى رؤية كيف سيسير الصراع على حراسة مرمى يونايتيد في الموسم المقبل.

ويرى الحارس الدنماركي العظيم أن الموسم المقبل سوف يكون كبيرًا لكل من أندريه ليندجارد وديفيد دي خيا، حيث يتصارع الاثنان على حجز مكان أساسي في تشكيلة الفريق.

وقد ظهر ليندجارد متألقًا في جولة الإعداد وحافظ على شباكه نظيفة أمام فريق فاليرنجا مع عودة دي خيا على مقاعد البدلاء بعد عودته من الأوليمبياد بعد المشاركة مع منتخب أسبانيا.

وكان الحارس صاحب القميص رقم 13 قد تم تحفيزه لكي ينافس الحارس رقم 1 طوال الطريق من قبل مدرب حراس المرمى إيريك ستيل، وأن هذه المنافسة سوف تسهم في إخراج أفضل ما عند الحارسين.

"كان الأمر مختلفًا معي، فقد كان الوقت مختلفًا، حيث إن الجميع سوف يقول ضعه في المرمى وسوف يستمر طوال الموسم." شمايكل سفير النادي يتحدث إلى تليفزيون مانشيستر يونايتيد.

وأضاف: "عندما كنت في الفريق، فقد لعبت جميع المباريات تقريبًا، وعندما جاء إيدوين فان دير سار، فقد قام بالأمر ذاته، حيث إنه كان الخيار الواضح، ولكن الآن يوجد الكثير من الشك تجاه حراس المرمى، وقد حدثت تغطية صحفية كبيرة لهذا المركز العام الماضي."

"والأمر محزن إلى حد ما، حيث إنني لا أعتقد أن الشاب دي خيا كان بوسعه أن يقدم أي شيء أفضل مما فعل. فلم يخطئ في هذا، وأعتقد أن الإعلام استغل هذا الأمر في العمل المهني لكي يلقي بالكثير من الظلال على مستوى الحارس. كما أن المدير الفني موجود في الفريق منذ 25 عامًا، لذا لا يمكن أن تقول الكثير عن مستوى الحارس. ولكنهم استغلوا هذه الفرصة، وأشعر بالكثير من الحزن لديفيد، لنني شاهدته يلعب مع منتخب أسبانيا تحت 21 عامًا في الدنمارك ولقد كان مميزًا."

"وكنت أتطلع حقًا إلى رؤيته في أولد ترافورد، وعندما تألق كان هذا مع الأسف عند إصابة أندريه، ولذا لم يكن هناك أي شك حول من سيلعب في حراسة المرمى. وقد منحه هذا الثقة، حيث إنه مهما حدث

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button