أخبار كرة القدم

20/04/2012 13:03, تقرير نيك كوباك
صفحة 1 من 2 التالي 

نصيحة السير أليكس لأشلي

اعترف السير أليكس فيرجسون بأنه قد تحدث مع أشلي يونج حول سقوطه داخل منطقة الجزاء، على الرغم من أن إصراره على صواب قرار الحكم مارك هولسي في منح يونايتيد ضربة جزاء في بداية مباراة أستون فيلا الأسبوع الماضي.

وعندما سقط يونج نتيجة تدخل مدافع فيلا كيران كلارك، لم يتردد هولسي في احتساب ضربة جزاء. وعلى الرغم من دهشة لاعبي فيلا واعتراضهم على قرار حكم المباراة بأن جناح يونايتيد قد سقط من أقل احتكاك. فقد كانت هذه اللعبة مثار جدل كبير في الصحف والبرامج التليفزيونية منذ ذلك الحين.

وقد اعترف السير أليكس وقت المباراة أن يونج، الذي قدم إلى أولد ترافورد الصيف الماضي من أستون فيلا، قد "تحايل على الحكم" وأنه قام "بالسقوط المتعمد". ولكنه يصر على أن كلارك قد ارتكب مخالفة - وقد أعاد تأكيد ذلك في المؤتمر الصحفي صباح يوم الجمعة.

وقال السير أليكس: "إذا لم يقم كلارك بإسقاطه أرضًا، كان أشلي سوف يسجل هدفًا. ولقد كانت فرصة التسجيل سانحة، كما أنه قد جذبه في اللعبة."

"ولست متأكدًا من أن أشلي حاول ربح ضربة جزاء، ولكن من الواضح أنه سقط سريعًا. ولقد تحدثت مع أشلي حول ذلك، وقد تفهم وجهة نظري ووضع الفريق. وآمل أن تشكل هذه المحادثة الفارق في أداء اللاعب."

ويرى السير أليكس أن طريقة الغطس - أو "التمثيل" لكي نعرفها بالمصطلح العملي الصحيح - قد أثرت بشدة على كرة القدم في كل المستويات، ويرى أن الغضب الشديد حول هذه اللعبة بسبب أن وضع يونج كلاعب في يونايتيد.

وقال: "لقد شاهدت مباراة ريال مدريد وبايرن ميونيخ، ولقد كان أمرًا سخيفًا للغاية. حيث إن اللاعبين يغطسون، ويدعون السقوط... ولقد كان هناك ألعاب أسوأ من تلك التي قام بها يونج والتي هاجمتها الصحف بشدة لأنه لاعب في مانشيستر يونايتيد. ولا يوجد أدنى شك في ذلك."

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button