أخبار كرة القدم

"خشيت من الأسوأ، إلا أن اللاعبين أيقنوا أن عليهم إنقاذ المباراة وأظهروا طبيعتهم في نهايتها."

- السير أليكس فيرجسون
27/09/2011 23:43, تقرير جيما تومسون
صفحة 1 من 2 التالي 

المدير الفني: خشيت من الأسوأ

اعترف السير أليكس بأنه "خشي من الأسوأ" خلال تعادل يونايتيد المثير 3-3 أمام بازل على أولد ترافورد.

وعلى الرغم من الفرصتين الخطيرتين التي جاءت في بداية مباراة المجموعة الثالثة في دوري أبطال أوروبا، فقد بدا الفريق أنه في الطريق لتحقيق فوزًا ساحقًا بعد هدفي داني ويلبك الذي أحرزهما في دقيقة واحدة، لكي يضع أصحاب الأرض في المقدمة 2-0 بعد 17 دقيقة من المباراة.

ومع ذلك، لم يستسلم الفريق الزائر، وتنقلب المباراة رأسًا على عقب قبل مرور ساعة عندما نجح فابيان فري وألكسندر فري في جعل النتيجة 2-2.

وينجح الأخير في تسجيل هدفه الثاني في المباراة من ضربة جزاء قبل 12 دقيقة من نهاية المباراة قبل أن يسرق أشلي يونج هدف التعادل لأصحاب الأرض في الدقيقة الأخيرة.

"خشيت مما هو أسوأ" السير أليكس في مقابلة مع تليفزيون مانشيستر يونايتيد بعد المباراة. وأضاف: "كان بعض من أدائنا الهجومي في الشوط الأول رائعًا، ولكن دائمًا ما يكون هناك شيء من التراخي في الدفاع، ولقد نجحوا في صناعة الأهداف."

"وكنا محظوظين في عدم استقبال هدفين في الشوط الأول. مع أننا كنا قادرين أيضًا على تسجيل أربعة أو خمسة أهداف."

"ولقد قلنا للاعبين بين شوطي المباراة أنتم قادرون على تسهيل المباراة على أنفسكم أو جعلها أكثر صعوبة. ولقد جعلوها أصعب. كما أن الاندفاع الهجومي يعني أننا كنا نعاني من مشكلة في الوسط والدفاع."

"وأحيانًا ما نميل للاندفاع الهجومي على ملعبنا، ولكن في المباريات الكبيرة، علينا أن نهتم بالدفاع بصورة أكبر وأن يكون هناك مزيد من التركيز."

"نعم كنا نقوم ببعض التغييرات في رباعي الدفاع، ولكننا نفعل هذا كثيرًا، ولا يمكن أن يؤدوا بصورة أفضل من ذلك."

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button