أخبار كرة القدم

01/10/2011 19:24, تقرير آدام بوستوك
صفحة 1 من 3 التالي 

السير أليكس فخور بالنتائج على ملعبه

ربما لا يكون الأداء هو الأكثر إمتاعًا هذا الموسم - لكن نتيجة يونايتيد 2- 0 نوريتش كانت المباراة التي صنعت جزءًا آخر من تاريخ فريق السير أليكس فيرجسون.

فقد كان هذا الفوز 19 على التوالي للشياطين الحمر على ملعبهم ليحققوا رقمًا قياسيًا للنادي، لذلك كان السير أليكس سعيدًا بهذا الأمر بالرغم من أن العرض - الذي كان وسط مساء حار في شهر أكتوبر وأمام فريق متمرس خارج ملعبه محبطًا نوعًا ما.

وأخبر السير أليكس تليفزيون مانشيستر يونايتيد قائلاً "لا يمكن القول إن أداء اليوم كان جيدًا لكن كانت هناك شجاعة وإصرار كما هو معتاد من فريقنا دائمًا ولم نتخل عن ذلك أبدًا حيث إنها سمة رائعة." وأضاف: "لقد كان سجلنا على ملعبنا مدهشًا خلال السنة الماضية، حيث كان التعادل الوحيد أمام ويست بروميتش [أكتوبر الماضي] هو ما أفسد الأمر قليلاً، وكان من الممكن أن يصبح سجلاً رائعًا بحق بجانب ذلك، فلا نزال نحافظ على سجلنا خاليًا من الهزائم وسط ملعبنا في الدوري [منذ مباراة تشيلسي، أبريل 2010]."

يذكر أن الشوط الأول الذي كان شوطًا للنسيان والذي قدم فيه حارس مرمى فريق نوريتش تصديات كبيرة قد شجع السير أليكس على إجراء تعديلات تكتيكية ما بين الشوطين، لذلك شعر بأن هذه التغييرات كان لها تأثير إيجابي على سير المباراة.

وأضاف "لقد قمنا بوضع جي سونج بارك في وسط الملعب بشكل أكبر، وناني في مركز الجناح الأيسر، حتى نسمح لأنطونيو فالنسيا بالتقدم إلى الأمام قليلاً في الجانب الأيمن، ولقد تطورنا بشكل جيد، كما كنا نتمتع بالكثير من السرعة والتحكم في المباراة، وفي الشوط الثاني تطورنا أكثر لكن كان لدينا صعوبات في صناعة أي فرصة في المباراة وذلك بسبب العمق الكبير الذي كان يلعب به الخصم، فقد كان جميع اللاعبين داخل منطقة الجزاء، بالإضافة إلى وقوف لاعبي خط الوسط أمام رباعي خط الدفاع، ولقد تعرضت لذلك من قبل في الكثير من المباريات ويعتبر اختراق هذا العمق أمرًا صعب

صفحة 1 من 3 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button