أخبار كرة القدم

"عندما يأتي شخصًا مثل بول ماكجينس ويقول لي: ‘إنه لاعب يصلح للعب في الفريق الأول‘، ثم أقوم بعد ذلك بمراقبة هذا اللاعب."
- السير أليكس فيرجسون
من اليسار إلى اليمين:  السير أليكس فيرجسون مع اثنين من مسؤولي الأكاديمية المخلصين، جيمي رايان وبول ماكجينس
28/11/2011 13:45, تقرير آدام مارشال
صفحة 1 من 2 التالي 

السير أليكس: توقيت الدفع باللاعبين الشباب

قام السير أليكس فيرجسون بشرح العملية التفصيلية التي يتم اتباعها في مانشيستر يونايتيد عن اتخاذ قرار الدفع باللاعبين الشباب في الفريق الأول.

وكان تطور عدد اللاعبين الذين تم الدفع بهم في الفريق الأول ممن فازوا ببطولة كأس الاتحاد للشباب الموسم الماضي يوحي بإمكانية الدفع بالمزيد من الوجوه الجديدة في مباراة كأس كارلينج الأربعاء المقبل أمام كريستال بالاس. وقد شارك كل من زيكي فريرز، لارنيل كول، بول بوجبا ومايكل كين مع الفريق الأول في بطولة هذا الموسم، وهو ما يدل على أن إنتاج كارينجتون من اللاعبين يسير بخطى ثابتة.

"إن نظام المراقبة هنا جيد جدًا، وهناك الكثير من التوافق بين أفراد إدارة الأكاديمية." السير أليكس في عموده في الإصدار الجديد من مجلة إنسايد يونايتيد. وأضاف: "هناك بعض الأشخاص المستمرين منذ فترة طويلة والذين يعرفون ما يبحثون عنه. وعندما يأتي شخصًا مثل بول ماكجينس ويقول لي: ‘إنه لاعب يصلح للعب في الفريق الأول‘، ثم أقوم بعد ذلك بمراقبة هذا اللاعب."

"ومنذ هذه اللحظة، نقوم بالدفع بهذا اللاعب في تدريبات الفريق الأول لمدة جلستي تدريب. وهذا ما نقوم به في الوقت الحالي مع بول بوجبا، رافيل موريسون، جيسي لينجارد، زيكي فريرز، لارنيل كول ومايكل كين. ويقومون بالتدريب مع الفريق الأول."

"وهذا يسمح لي بالتعرف على مدى تأقلمهم مع الجانب الاحترافي، كما يمكني من الحكم على الناحية الذهنية لديهم. كما يساعدني على الحصول على صورة أوضح لمدى تطورهم. وفي تلك الأثناء، تتطلع إلى إجادتهم مع فريق الاحتياط وإظهارهم لروح وحماسة كبيرة."

"ولا يتم الإلقاء باللاعبين في الفريق الأول. حيث إنهم يسيرون في تلك العملية خطوة بخطوة."

"ولا أعتقد أننا أخطأنا في يوم من الأيام قمنا بالدفع بأحد الشباب في وقت مبكر. وقد يتسبب ذلك في القضاء على اللاعب مبكرًا. وإذا لم يكن قد وصل إلى المعايير التي تؤهله للعب في

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button