أخبار كرة القدم

14/07/2011 09:20, تقرير نيك كوباك

بداية مشرقة في الجولة الأمريكية

وصف السير أليكس أول مباراة لمانشيستر يونايتيد في جولة إعداد عام 2011 بالناجحة بعد أن هزم الشياطين الحمر فريق نيو انجلاند ريفولوشن على إستاد جيليت.

وكانت أهداف الشوط الثاني لكل من مايكل أوين، فيدريكو ماكيدا (2) وجي سونج بارك قد منحت يونايتيد الفوز، كما كانت هناك سعادة كبيرة وسط الفريق من ناحية الحالة البدنية.

وصرح المدير الفني للصحفيين بعد المباراة: "دائمًا ما تشعر بالسعادة بعد المباراة الأولى، وربما تتوقع بعض الإجهاد في أجزاء معينة من المباراة، ولكن أعتقد أن لياقة اللاعبين كانت جيدة."

"ولقد عملنا على إشراك أكبر عدد ممكن من اللاعبين في وقت جيد من المباراة، وهذا هو السبب الرئيسي من مباريات الإعداد، أن تتأكد في نهاية الجولة أن كل اللاعبين قد حظوا بوقت مناسب من المباريات لكي يستعيدوا لياقتهم البدنية وحساسية المباريات."

"وهذا النوع من المباريات يساعدنا في ذلك، وأعتقد أننا في الشوط الثاني نجحنا في زيادة سرعة التمريرات في الثلث الأخير من الملعب، وسجلنا عددًا جيدًا من الأهداف. وإنني سعيد للغاية."

يذكر أن أهداف يونايتيد الأربعة قد أحرزت في الشوط الثاني، كما أن المهاجم الإيطالي الشاب ماكيدا قد سجل هدفين خلال ثمان دقائق.

وقال السير أليكس: "لقد رأيت هدفي ماكيدا اليوم، لقد كانا إنهاءتين من الدرجة الأولى. وهو متخصص في ذلك: ولا يزال عمره 19 عامًا، كما أننا نعقد عليه الكثير من الآمال العظيمة، ومع عودة ماكيدا ومام بيرام ضيوف، سوف يكون علي أن أختار من بين ستة مهاجمين، وهو أمر ليس سيئًا تمامًا."

المزيد: ريفولوشن 1 يونايتيد 4


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button