أخبار كرة القدم

16/02/2011 16:54, تقرير نيك كوباك

بول يشيد برفيق الدرب نيفيل

أشاد بول سكولز بصديقه الحميم ورفيقه طوال 20 عامًا، غاري نيفيل.

وبعد 602 مشاركة مع يونايتيد، أنهى نيفيل مسيرته الطويلة في بداية هذا الشهر، وذلك على الرغم من أنه سوف يواصل التدريب مع فريق السير أليكس حتى نهاية هذا الموسم.

وقد لعب سكولز إلى جوار نيفيل في مراحل الشباب المختلفة داخل الشياطين الحمر، وقد ساعد هذا الثنائي يونايتيد على الفوز بكأس الاتحاد الإنجليزي للشباب في عام 1993. وقد تطورت مسيرتهما على المعدل ذاته، حيث أصبح كلاهما لاعبًا أساسيًا في الفريق الأول خلال موسم 1994/95.

وقال سكولز: "لقد نشأت مع نيفيل، ولقد كنت قريبًا منه جدًا خلال السنوات الماضية، وإنه لأمر محزن، وسوف أفتقده كثيرًا."

"ورغم ذلك، فلقد حقق مسيرة عظيمة في عالم كرة القدم، فبالإضافة إلى اللعب طوال 20 عامًا، وجميع البطولات التي فاز بها هنا، لعب أيضًا 80 مباراة دولية مع منتخب إنجلترا."

"وإذا تمكن غاري من البقاء على لياقته البدنية العالية، فمن المحتمل أن يلعب ما يزيد عن 120 مباراة دولية حتى الآن، ومن المحزن أن لياقته لم تسعفه للاستمرار في الملاعب، ولقد اتخذ القرار المناسب بالاعتزال الآن."

كما اعترف سكولز أيضًا بالخسارة التي سوف يمنى بها يونايتيد عن اعتزال فان دير سار، حيث يعتزم حارس يونايتيد الأول الاعتزال في نهاية الموسم، وأشاد لاعب الوسط "بالمسيرة العظيمة" للنجم الهولندي، وقال "إنه سوف يكون خسارة كبيرة للفريق."

 المزيد: نيفيل: سبب الاعتزال   نيفيل يعلن الاعتزال |


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button