أخبار كرة القدم

30/11/2010 23:57, تقرير بين هيبس

المدير الفني: اللاعبون سيتعلمون من هذه الهزيمة

ظهر السير أليكس فيرجسون مصدومًا مثل الجميع بعد الهزيمة المفاجأة ليونايتيد 4-0 في ربع نهائي كأس كارلينج والخروج من البطولة على يد ويست هام ليلة الثلاثاء، إلا أن المدير الفني يرى إن تأثير هذه المباراة سوف يكون إيجابيًا، وليس سلبيًا، على اللاعبين الشباب الذين شاركوا فيها.
"لم أتوقع هذه النتيجة، وهذا أمر مؤكد،" السير أليكس في حديثه إلى تليفزيون مانشيستر يونايتيد. وأضاف: "لكن إذا حللنا سبب الهزيمة، فإن الأهداف قد جاءت من أخطاء دفاعية ساذجة، ولا يمكن أن نسمح بمثل هذه الأهداف في هذا المستوى من البطولة."
وكان دفاع يونايتيد قد اشتمل على فابيو البالغ من العمر 20 عامًا، وكريس سمولينج، 21 عامًا، وجوني إيفانز 22 عامًا، ويرى السير ألكي أن الدرس الذي أخذوه الليلة لن ينسوه أبدًا.
وقد قال: "جميعهم لاعبون شباب، ونحن نستثمر في الشباب، ولقد أبلينا بلاءً حسنًأ في السنوات الماضية، وسوف يستفيدون كثيرًا من تلك المباراة، حيث إنهم سوف يتذكرون تلك الليلة جدًا، ومن سوء الحظ أن تلك الهزيمة جاءت في ربع نهائي الكأس، وكانت أمامنا فرصة كبيرة للفوز بها مرة ثانية هذا العام."
وكان يونايتيد قد بدأ بصورة واعدة في كلا شوطي المباراة، ولكن سرعان ما انهار أمام قوة لاعبي ويست هام وأسلوب لعبهم الجماعي، ومن الغريب حقًا أن نقطة تحول المباراة كانت في الشوط الأول عندما ألغي هدفًا للهامرز.
وأضاف المدير الفني: "كان الاستحواذ في صالحنا في معظم أوقات الشوط الأول، كما أتيح لنا نصف فرصة أو اثنتين، وفرصة أخرى جيدة عندما صوب اوبيرتان وأخرجها الحارس، وكان هذا من سوء حظ الفريق، فقد أحكمنا السيطرة على بداية المباراة، وقدمنا بعض الأداء الجيد، وأعتقد أن ما غير المباراة هو الهدف الذي لم يحتسب، فقد كان نقطة تحول لهم، حيث إنها قد حمست الجماهير بشدة، إلا أن الأهداف التي استقبلناها كانت ساذجة للغاية، وقد كان عدد من لاعبينا صغار في السن وارتكبوا العديد من الأخطاء تسببت في خسارة المباراة."


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button