أخبار كرة القدم

14/05/2010 11:00, تقرير بين هيبس

العمل الشاق وراء تألق ناني

أصيبت جماهير يونايتيد بسعادة ومفاجأة كبيرة من عودة ناني إلى الأداء القوي في موسم 2010، ويرجع زميله في الفريق ريو فيرديناند هذا التألق إلى العمل الشاق الذي بذله طوال الموسم.

وكان الجناح البرتغالي قد حاول جاهدًا أن يحجز مكانًا في تشكيلة الفريق طوال الدور الأول من الموسم، إلا أن مساعد المدير الفني مايك فيلان يرى أنه في هذا العام "قد أدرك ما الذي يتعين عليه فعله"، ومنذ ذلك التاريخ، وقد أصبح أحد أفضل لاعبي يونايتيد، كما أحرز العديد من الأهداف الرائعة.

ويقول ريو: "لقد عاد ناني إلى مستواه المعهود منذ بداية هذا العام، وهو لا يزال لاعبًا صغيرًا في السن وفي طور التعلم، ولقد جد في العمل الشاق، وهو ما جعله يستعيد مستواه الفني المعروف، ولقد استفاد من هذا الاجتهاد حتى أصبح أحد اللاعبين المؤثرين في الفريق، والشيء الأهم الذي طرأ عليه - هو تسجيل الأهداف وصناعة الفرص، ونتيجة لهذا، فقد تمكن من الوصول إلى مسيرة ثابتة مع الفريق، ومن المؤكد أن أي لاعب سوف يستفيد من هذا الأمر."

ولو استمر على هذا الأداء مع النادي، فقد يصبح ناني أحد أبرز النجوم في العالم، ويرى فيرديناند أنه لا يوجد أي حدود لطموح النجم البالغ من العمر 23 عامًا، ويضيف قائلاً: "يمتلك ناني الإمكانيات التي تؤهله للقيام بما يريد، فهو أحد اللاعبين المتميزين في النادي، ويمتلك

صفحة 1 من 2 التالي 

العمل الجاد يؤدي ثماره

"لقد عاد ناني إلى مستواه المعهود منذ بداية العام، وهو لا يزال لاعبًا صغيرًا في السن وفي طور التعلم، ولقد جد في العمل الشاق، وهو ما جعله يستعيد مستواه الفني المعروف، ولقد استفاد من هذا الاجتهاد حتى أصبح أحد اللاعبين المؤثرين في الفريق."

- تعليق ريو فيرديناند عن مستوى ناني

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button