أخبار كرة القدم

11/03/2010 13:47, تقرير بين هيبس
صفحة 1 من 2 التالي 

وين هداف فوق العادة

بكل تأكيد لا يستطيع أحد إيقاف خطورة وين روني . تمكن الهداف الكبير من الوصول إلي الهدف رقم 30 هذا الموسم بعد إحرازه لهدف في الشوط الأول وهدف في الشوط الثاني في مباراة ميلان، ليؤكد بهما تأهل يونايتيد إلي الدور ربع النهائي.

ويكمن سر نجاح اللاعب الذي يبلغ من العمر24 عاما هذا الموسم في دوري الأبطال والدوري الإنجليزي في تمكنه من الحفاظ علي لياقته وسرعة البديهة في إحراز الأهداف.

إن وجود روني يزرع الخوف في قلوب المدافعين في أوروبا كافة، حيث يؤكد دوماً أنه واحد من أفضل اللاعبين المهاجمين. وبالنسبة لمدافع قدير كنيمانيا فيديتش فلابد له أن يكون ممتناً إمتناناً كبيراً لأن عليه مواجهة روني يوميا خلال التدريب, الأمر الذي يجعله أكثر الناس علماً بقدرات روني, يقول فيدا:

"أواجه وين يوميا في التدريب لذا فأنا أعلم كل شيئ عن قدراته! إنه لاعب ممتاز ونحن نحتاج فقط إلى التأكيد على أنه في كامل لياقته. وعلي مدار السنوات القليلة الماضية تعرض للإصابة مرة أو مرتين وكان من الصعب عليه استعادة لياقته مرة أخري، لكنه الآن يبلي بلاءً حسناً معنا ."

وروني يعلم جيدا مدي تأثيره في المبارايات، ولكنه ليس من النوع الذي يتباهى بقدراته ومواهبه.

قال روني: "كان الهدف الأول الذي أحرزته في الميلان في غاية الأهمية بالنسبة لنا وكنا مصممين علي تسجيل هدف مبكر في الشوط الثاني، وبالفعل, حسم هذا الهدف المباراة ، وعندما نجحنا في تسجيله شعرنا بثقة كبيرة في حين أصيب لاعبي الميلان بالإحباط.أعتقد أنه كان نقطة التحول.

ويقول روني "لقد كنت في منتهى السعادة بهذين الهدفين. كنت حزينا لعدم لحاقي بمباراة ولفرهامبتون الماضية، لكنني عوضت ذلك بمشاركتي اليوم والتسجيل."

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button