أخبار كرة القدم

30/03/2010 23:32, تقرير آدام بوستوك

إصابة روني

غادر وين روني ملعب أليانز أرينا ليلة الثلاثاء، بعد أن تعرض لإصابة في الكالح في اللحظات الأخيرة من هزيمة يونايتيد 1-2 أمام بايرن ميونخ.

وقد أصاب مشهد خروجه من الملعب وهو يجر قدميه مشجعي الشياطين الحمر بالقلق، لاسيما ومباراة الإياب على الأبواب، ناهيك عن المباراة الهامة أمام تشيلسي مطلع الأسبوع المقبل. ومع ذلك فإن السير أليكس فيرجسون قد أعلن أنه يفرض استباق الأحداث بشأن إصابته.

وعلى حد تعبيره "إن علينا أن ننتظر ونرى ما سوف يسفر عنه الفحص يوم غد (الأربعاء). ونأمل في ألا تكون درجة الإصابة خطيرة. وربما يتغيب عن لقاء السبت (تشيلسي) إلا أنه لا يوجد أي شيء مؤكد الآن.

"حيث إن الوقت مازال مبكرًا لمعرفة ذلك. وسوف نرى ما سوف يظهره لنا الفحص الطبي غدًا."

ومن ناحية أخرى فإن روني لم يعد مع الفريق في الحافلة التي أقلتهم من أليانز أرينا إلى مقر إقامتهم، ولكن بدلاً عن ذلك فقد غادر مع أفراد الأمن. وقد وضعت سندات حماية حول قدمه اليمنى.

وعلى غرار تشكيل يونايتيد، فإن نيك كوباك من موقع ManUtd.com قد بقي في ميونخ ليلة الثلاثاء. وسوف نوافيكم بمزيد من الأخبار حول إصابة روني تباعًا.


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button