أخبار كرة القدم

img_10_35686_4624
"إن فترة الإعداد في غاية الأهمية، لاسيما بالنسبة للاعبي كأس العالم الذين غابوا عن الجولة، وسوف نتدرب بقوة لكي نصبح مستعدين."

- باتريس إيفرا
28/07/2010 14:15, تقرير جيمس تاك

عودة لاعبي كأس العالم

وعلى الرغم من أن معظم أفراد الفريق الأول في هيوستن يتجهزون للمباراة الأخيرة في جولة 2010، فإن لاعبي يونايتيد الذين شاركوا في كأس العالم قد عادوا للتدريب في مانشيستر.

وبعد أن حصلوا على وقت إضافي للراحة بعد الإجهاد الذي تعرضوا له في جنوب أفريقيا، فإن وين روني وباتريس إيفرا ومايكل كاريك ونيمانيا فيديتش وجي سونج بارك قد عادوا جميعًا  لإجراء الاختبارات والقياسات في كارينجتون هذا الأسبوع.

وقد كشف توني سترودويك مدرب اللياقة البدنية في يونايتيد الأسبوع الماضي أن هذا الخماسي سوف يتم وضعه في "برامج تسارعية" لكي يتم تجهيز لياقتهم البدنية بأقصى طريقة ممكنة لبداية مشوار الفريق.

كما أن إيفرا، الذي حضر افتتاح أكاديمية بارك لكرة القدم الجديدة في سيول، يدرك مدى أهمية فترة الإعداد السليمة إذا أراد يونايتيد أن يحصد الألقاب.

وقد صرح المدافع إلى موقع ManUtd.kr: "إن فترة الإعداد في غاية الأهمية، لاسيما بالنسبة للاعبي كأس العالم الذين غابوا عن الجولة، وسوف نتدرب بقوة لكي نصبح مستعدين."

"وأتذكر  عندما أتيت لأول مرة إلى يونايتيد [في يناير 2006]، فلقد وجدت الأمر صعبًا، وذلك لأنني لم أحظى بفترة إعداد مماثلة لباقي اللاعبين الآخرين، فهي فترة مخصصة لتطوير اللياقة البدنية، والارتباط بزملائك اللاعبين والعمل على تطوير أساليب اللعب."

وتعد لياقة المباريات ذات أهمية قصوى في مباريات يونايتيد الودية، إلا أن إيفرا يصر أيضًا على أن النتائج الجيدة مهمة في الوقت ذاته.

وأضاف قائلاًأ: "قد يقول البعض إن المباريات الودية غير مهمة، إلا أننا دائمًا ما نحاول أن نحقق الفوز، وذلك لأننا سوف نحافظ بعدها على الروح المعنوية الإيجابية  عندما تبدأ المنافسات الحقيقية."


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button