أخبار كرة القدم

27/01/2010 11:00, تقرير جيما تومسون

زئير الجماهير

ربما يكون السير أليكس وفريقه هم المعنيون في الأساس بلقاء مانشيستر سيتي، إلا إننا لا يمكن أن نقلل من الدور الهام للجماهير في مساعدة الشياطين الحمر على الوصول إلى ويمبلي.

وسوف يواجه يونايتيد  اختبار فريق روبيرتو مانشيني الذي فاز في لقاء الذهاب من نصف نهائي كأس كارلينج 2-1 على الرغم من الأداء القوي والسيطرة على معظم فترات المباراة من جانب يونايتيد، ومع كون هذه المباراة هي التي سوف تحدد من سيصل إلى ويمبلي، بالإضافة إلى إنها الديربي المحلي، فإنه يتعين على جماهير أولد ترافورد الوفية أن تلعب الدور الأكبر في قيادة الفريق.

"إنني واثق من أن الجماهير لن تهدأ في هذه المباراة" السير أليكس في ملاحظات برنامجه في مجلة يونايتيد ريفيو وأضاف: "ولن أطلب من الجماهير  أن يقوموا  برفع مستوى التشجيع، فسوف يفعلون هذا من تلقاء أنفسهم."

ويقول براين روبسون أسطورة يونايتيد في عموده: "إن الشيء المميز الذي تستطيع الجماهير أن تقوم به هو إحداث تأثير كبير على جو المباراة، وهو ما سوف  يرفع مستويات الأداء."

"كما أن اللعب في ديربي مانشيستر شعورًا رائعا،  ولقد أدركت تمامًا الدور الرهيب الذي تلعبه الجماهير."

"فإنك لن تريد أن تجعل الجماهير تهدأ في تلك المباراة مثلما هو الحال مع جماهير سيتي، فهناك التنازع المحلي ولن تريد أن تكون الجانب الخاسر في المباراة."

وقد تحدث بادي كريراند في السياق ذاته في مجلة يونايتيد ريفيووأضاف: "لا يجب على الجماهير أن تقلق من الدور الذي يمكن أن تلعبه في تلك المباراة."

"ويمتلك سيتي جمهورًا عظيمًا، إلا إنه سوف يتواجد في أولد ترافورد مشجعي يونايتيد الذي سوف يغطون على أي شيء آخر."


الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button