أخبار كرة القدم

08/01/2010 13:11, تقرير بين هيبس
صفحة 1 من 2 التالي 

إغلاق باب التعاقد

أكد السير أليكس فيرجسون أنه لن يقوم بشراء لاعبين جدد من أجل إنفاق المزيد من الأموال وحسب، كما أكد أيضًا أنه الفرص المتاحة في السوق تعد قليلة حاليًا.

ويصر السير أليكس على أنه سوف ينفق الأموال على شراء لاعبين في حال رأي أن هنالك لاعب جيد يستحق الانضمام إلى تشكيل الشياطين الحمر. ومع ذلك فإنه لن يندفع إلى القيام بأي تعاقدات خلال هذا الشهر.

وعلى حد تعبيره في مقابلة أجريت معه اليوم الجمعة "مازال الأمر كما هو عليه - حيث لا توجد أي فرصة لشراء لاعبين موهوبين، وإنني أؤكد أن لدينا ما يكفي من الأموال لشراء اللاعبين - ولكن لم يحن الوقت بعد. حيث إنني لم أرى حتى الآن هذا اللاعب الذي يمكنه أن يحدث فارقًا من حيث القيمة والتوفر معنا."

كما أن هنالك مخاطرة كبيرة في التعاقدات التي تتم في هذا الشهر. وذلك نظرًا لأن النادي الذي يقوم بالبيع سوف يعارض ترك لاعبيه في منتصف الموسم، مما يؤدي إلى تضخم أسعار اللاعبين، وبالتالي إضافة مشكلة إلى توفر اللاعب للمشاركة في المباريات الأوروبية.

ويقول المدير الفني مشيرًا تعاقداته في عام 2006 "لقد كنا محظوظين بالتعاقد مع نيمانيا فيديتش وباتريس إيفرا، ولقد تطلب الأمر منهم بعض الوقت للاعتياد على النادي، ولقد سرعان ما أصبحا لاعبين رائعين."

"كما أننا تعاقدنا مع لويس ساها، والذي كان لاعبًا رائعًًا إلا أنه لم يكن محظوظًا من حيث الإصابات التي تعرض لها، كما حصلنا على أندي كولي الذي لا يقل روعة عن هؤلاء اللاعبين."

"وعلى الرغم من أننا تمكنا من النجاح في التعاقد مع أمثال هؤلاء اللاعبين، إلا أنه لا يوجد ضمان على أننا سوف نكرر الأمر ذاته في يناير وذلك نظرًا لأننا نبحث عن لاعبين يمكنهم اللعب في المباريات الأوروبية وهذا شيء محدود بسبب اشتراك

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button