أخبار كرة القدم

05/02/2010 19:42,

الشياطين الحمر يحيون ذكرى ميونخ السنوية

قبل بداية مباراة الغد السبت سوف يخيم الصمت على أولد ترافورد إحياءً لذكرى الضحايا 23 الذين لقوا نحبهم في حادثة ميونخ الجوية منذ 52 عامًا.

في كل عام الموافق السادس من شهر فبراير، فإن مانشيستر يونايتيد يحي ذكرى ضحايا عام 1958، الذين اشتملوا على ثمانية لاعبين - جيوف بينت، وروجر بيرن، وإيدي كولمان، ودونكان إيدواردز، ومارك جونز، وديفيد بيج، وتومي تايلور، وليام ويلان - وثلاثة من الطاقم الفني - سكرتير النادي والتر كريكمير، والمدرب تومي كوري، والكابتن بيرت والي.

ويعتبر الغد السبت هو المرة الثامنة التي يلعب فيها الشياطين الحمر في الذكرى السنوية لهذا الحادث الأليم. وبالإضافة إلى ارتداء اللاعبون لشارات سوداء على أذرعهم وتنكيس الأعلام في الملعب، فسوف تكون هنالك دقيقة صمت قبل بداية المباراة. وسوف يحضر كل عضو من عائلات الذين لقوا حتفهم في هذه الكارثة المروعة إلى المباراة.

ويقول سكرتير النادي كين رامسدين "إن كل ذكرى سنوية غاية في الأهمية - وهذا لم ولن يتغير."

"وإذا نظرنا إلى اللحظات العصيبة في تاريخ هذا النادي فأعتقد أنه لن نجد أصعب من ذكرى هؤلاء الذين لقوا نحبهم في حادثة ميونخ.

"وسوف نظل محافظين على أهمية إحياء ذكرى هذه المأساة."

صفحة 1 من 2 التالي 

لن ننساها أبدًا

سابقًا: مات بازبي يستعد للعب أمام ريد ستار بلغراد في أخر مباراة قبل حادثة ميونخ.

من لقوا نحبهم

اللاعبون جيوف بينت، وروجر بيرن، وإيدي كولمان، ودونكان إيدواردز، ومارك جونز، وديفيد بيج، وتومي تايلور، وليام (بيلي) ويلان. الطاقم الفني والتر كريكمر (سكرتير النادي)، بيرت والي (كابتن)، وتومي كوري (مدرب). الصحفيون ألف كلارك، ودون ديفيز، وجورج فولوز، وتوم جاكسون، وأرتشي ليدروك، وهنري روز، وفرانك سويفت، وإيريك ثومبسون. كما توفي أيضًا الكابتن كينيث رايمينت (مساعد الطيار)، وبيلا ميكلوس (وكيل السفريات)، وويلي ساتينفوف (مشجع)، وتومي كابل (مضيف).

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button