أخبار كرة القدم

24/09/2009 00:18, تقرير بين هيبس
صفحة 1 من 2 التالي 

السير أليكس سعيد بمستوى المهاجمين الشباب

يونايتيد يقع في الحيرة عندما يتم اختيار المهاجمين، وكان السير أليكس قد قدم أحد المواهب الهجومية الواعدة، وهو المهاجم جوشوا كينج، أمام فريق ولفرهامبتون يوم الأربعاء في مباراة كأس كارلينج، وقد قدم الشاب النرويجي في تلك المباراة ما يدل على أن أمامه مستقبل باهر في خط هجوم الشياطين الحمر.

وقد بدأ السير أليكس بالثنائي الشاب فريدريكو ماكيدا وداني ويلبك صاحب هدف الفوز في المباراة في خط هجوم الفريق في تلك المباراة، إلا أن أن النزول المتأخر للمهاجم كينج البالغ من العمر 17 عامًا  قد دل على أنه مهاجم واعد يمتلك الكثير من القدرات التي سوف نراها قريبًا على أولد ترافورد.

ويقول السير أليكس: "إنه شاب سريع جدًا، ولديه أسلوب رائع في اللعب على الرغم من أنه لا يزال في السابعة عشر من العمر، وأعتقد أن أمامه مستقبل باهر في انتظاره."

"وأرى أننا محظوظون بوجود هؤلاء المهاجمين الشباب في الفريق حاليًا، فلدينا ماكيدا وويلبك وكينج والناشئ جون كوفي الذي يلعب في فريق الشباب، ومن الرائع أن يوجد هذا الكم الكبير من المهاجمين الشاب في الفريق، ولقد مر وقت طويل جدًا لم يتواجد فيه هذا الكم من المهاجمين الشباب في الفريق."

ومثلما كان الحال في الموسم الماضي، فإن الفوز بكأس كارلينج يأتي على رأس أولويات الجهاز الفني، ولكنه أيضًا من ضمن أولويات السير أليكس أن يستغل مباريات الكأس في الدفع باللاعبين الشباب لاكتساب المزيد من الخبرات.

"إنها بطولة جيدة للاعبين الشباب"، السير أليكس في حديثه إلى تليفزيون مانشيستر يونايتيد،. وأضاف: "ويجب عليهم أن يخوضوا هذا التحدي، وأن يكتسبوا خبرة اللعب على إستاد أولد ترافورد أمام 50.000 متفرجًا، ولقد احتشدت الجماهير بكثافة كبيرة يوم الأربعاء في أول مباريات يونايتيد في كأس كارلينج."

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button