أخبار كرة القدم

03/09/2009 09:22, تقرير ستيف بارترام
صفحة 1 من 2 التالي 

وجوه جديدة قادمة في الطريق

على الرغم من أن السير أليكس فيرجسون لم يدخل بقوة في موسم الانتقالات الصيفية، إلا إنه يوجد الكثير من الأسماء الواعدة القادمة في الطريق.

هذا بالإضافة إلى عودة بعض النجوم من أمثال ريو فيرديناند وإيدوين فان دير سار ورافاييل وأوين هارغريفز إلى تشكيلة الفريق، فإن المهاجم الجديد غابريل اوبيرتان قد بدأ يتعافى من إصابته، كما أن المهاجمين الجديدين ادم ليايتش وبيرام ضيوف قد يصلان إلى النادي في يناير المقبل.

وفي حديثه إلى عدد أكتوبر من مجلة إنسايد يونايتيد يقول السير أليكس: "لقد عانى غابريل من مشكلة في الظهر، ولكنني أعتقد أنه سوف يعود إلى الفريق خلال شهر أو ستة أسابيع على أقصى تقدير، ولن نستعجل عودته إلى الملاعب، لأننا نريده أن يصبح لائقًا 100 في المائة عندما يعود، فهو لاعب سريع جدًا، ويمكنه اللعب في جانبي الملعب، كما أنه سوف يمنح الفريق سرعة الأداء المطلوبة."

"وعندما كان في سن 16، فقد كان من أفضل المواهب الصاعدة في أوروبا، ولقد أخبرنا بأنه كان يلعب طوال عام ونصف بتلك الإصابة التي يعاني منها في الظهر، ولم يكلف أحد نفسه بعمل أشعة مقطعية على الظهر لكي يعرف طبيعة تلك الإصابة، ونحن لدينا توقعات كبيرة ننتظرها من هذا الشاب، فهو فتى لطيف ويتحدث الإنجليزية بطلاقة، وأعتقد أنه لن يجد أي مشكلة في الانسجام مع الفريق في قادم الأيام."

أما بالنسبة لليايتش وضيوف، فقد تمت إعارتهما إلى ناديهما السابقين - بارتيزان بلغراد وإف كيه مولده  - وقد تمت مراقبتهما عن كثب من قبل الجهاز الفني في يونايتيد، وربما يتم الاستعانة بهما خلال انتقالات يناير المقبلة.

ويقول السير أليكس: "سوف يبقى ضيوف في ناديه [مولده] حتى يناير المقبل، وسوف نتخذ قرارنا إما ببقائه في ناديه النرويجي حتى نهاية الموسم، أو الاستعانة به في الجزء الثاني من الموسم، وهو

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button