أخبار كرة القدم

24/11/2009 11:28, تقرير نيك كوباك
صفحة 1 من 2 التالي 

أوين يعشق الحياة في أولد ترافورد

أحيانًا ينطلق الأبطال من مصادر لا تخطر على بال. فمهاجم ليفربول السابق مايكل أوين سرعان ما نال إعجاب المشجعين في إم16...

أولاً، هل أنت سعيد بما حققته من مشاركات مع يونايتيد حتى الآن؟
نعم، إنني سعيد بالطبع، ولم يرد على خاطري أنني سوف أخفق في إحراز الأهداف طالما أنني أحظى باللياقة وأن أحصل على الوقت المناسب في الملعب. كيف يمكن أن تخفق في إحراز أهداف مع فريق مثل هذا؟ إنني ألعب مع فريق من اللاعبين المتميزين وبالطبع يستحيل أن لا أجد الفرصة لإحراز أهداف.

ويكفي أن إحراز أربعة أهداف في 17 مشاركة غني عن تقديم الكثير من الشرح. وإذا قمت بتقسيم عدد هذه الأهداف على الدقائق التي لعبت فيها خلال هذه المشاركات، فإن المعدل سوف يكون جيدًا جدًا...
ففي مدريد كانت القصة مشابهة تمامًا - على الرغم من أنني لم أشترك في تشكيل البداية ولكن انتهى المطاف إلى إحراز عددًا من الأهداف الرائعة مقارنة بالمدة التي لعبت خلالها. ويمكنك أن تنظر إلى الإحصائيات بالطريقة التي تريدها. حيث إنك سوف تجد أن النسبة تقترب من إحراز هدف في كل مباراة ونصف وهذا أمر جيد، في حين أن إحراز أربعة أهداف في 16 مباراة لا يبدو أمرًا مذهلاً. ولكن كلا النسبتين صحيح. وفي نهاية الأمر فإن ما يشغل بالي هو أن أشترك في المباريات وأن أحرز أكثر عدد من الأهداف قدر ما أستطيع.

كيف تستعد لتقديم أكبر عدد من المشاركات عندما تكون مع البدلاء؟
لقد لعبت مع فريق كان يبذل قصارى جهده لإحراز الفوز وإنني أفضل التواجد ضمن ناد عريق يحقق الفوز دائمًا، حتى وإن تتضمن ذلك أن لا أشترك طوال عمر المباراة. فالحقيقة أنني هنا مع ناد ينضم نخبة جيدة من اللاعبين، والتدريب كل يوم مع لاعبين من الطراز الأول وكذلك العمل تحت قيادة مدير فني متألق. وبصراحة فإنني قد حصلت على عدد لا بأس به من المشاركة مع تشكيل البداية ولعبت لفترات معقولة ولذا ليس لدي أي شكوى في هذا الصدد.

هل سمعت شعار ’مايكل أوين شيطان أحمر‘ يهز أرجاء أولد ترافورد؟
[يضحك] إنني غير متأكد مما إذا كان جاري نيفيل سعيد بأن آخذ شعاره! وبصراحة، فإنه لم يرد بخاطري منذ عشر سنوات أن ألعب لصالح يونايتيد، على الرغم من أنني أعتبر ذلك مفاجأة رائعة، بل إنني أعتبر نفسي محظوظًا في أن ينتهي بي المطاف للعب مع هذا

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button