أخبار كرة القدم

20/11/2009 11:52,
صفحة 1 من 3 التالي 

حول المباراة: إيفرتون

سوف يحرص يونايتيد أشد الحرص على العودة إلى مسيرة الفوز بعد الهزيمة التي تلقاها نؤخرًا أمام تشيلسي، على الرغم من أن النافس إيفرتون قد أثبت أنه ليس بالفريق السهل الذي يمكن الفوز عليه دون أي عناء...

دليل الأداء: ربما يعاني إيفرتون من الإحباط نتيجة للبداية السيئة في أول الموسم، حيث إن التوفيز قد تلقوا هزيمة كبيرة جدًا 1-6 في المباراة الافتتاحية على يد الآرسنال، ثم أعقبوها بهزيمة أخرى على يد الصاعد حديثًا فريق بيرنلي، ومنذ تلك المباراة، وقد تمكن الفريق من الفوز في أربع مباريات خارجية من أصل تسعة، والتي كان آخرها أمام ويست هام، ويقبع التوفيز في المركز 12 من ترتيب الفرق، إلا إنه قد لعب مباريات أقل من معظم فرق الدوري، وسوف يتطلع يونايتيد إلى محو آثار الهزيمة على ستامفورد بريدج،وهي الهزيمة الثانية من أصل ثلاث مباريات أمام فرق المقدمة، والتي جعلت تشيلسي ينفرد بالصدارة.

خصوصيات وعموميات: لا يزال يغيب عن الضيوف النجمين يل جاجيلكا وميكل أرتيتا الذين تعرضا للإصابة في الأشهر الماضية، كما يغيب أيضًا فيل نيفيل عن مواجهة فريقه السابق، في حين أن لويس ساها وجو و هدف يونايتيد الحالي جاك رودويل لا تزال مشاركتهم محل شك، أما ليون اوسمان وفيكتور انيتشيبي وتيم هاوارد وستيفن بينار قد انضموا إلى قائمة الإصابات الطويلة، وبالنسبة للشياطين الحمر، فسوف يغيب جوني إيفانز (السمانة) ومايكل كاريك وجونى أوشيه (الكاحل)، ولا يزال هؤلاء اللاعبين يحاولون جاهدًا اللحاق بالمباراة بعد الإصابة في المباريات الدولية، ولا تزال الرؤية غير واضحة بالنسبة للنجمين نيمانيا فيديتش وجي سونج بارك، ويستمر غياب أوين هارغريفز، في حين أن ريو فيرديناند وداني ويلبك لا يزالان بعيدين عن المشاركة.

المدير الفني: ربما يكون دافيد مويس أحد أبطال هذا الفريق، حيث إنه قد حول التوفيز من فريق يكافح للبقاء في الدوري إلى أحد الفرق التي تنافس أوروبيًا، وقد بدأ تألق مع فريق بريستون حيث قادهم إلى البقاء في الدرجة الثانية بعد أن كانوا مهددين بالهبوط، ثم نافس بقوة على الصعود في الموسم التالي ووصل إلى المراحل النهائية، وفي المحاولة الثانية، فقد صعد بالفريق بعد أن توج بطلاً للمنافسة، وقد قاد أيضًا الفريق أيضًا مرة ثانية إلى المراحل

صفحة 1 من 3 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button