أخبار كرة القدم

26/05/2009 22:18, تقرير بين هيبس
صفحة 1 من 2 التالي 

السير أليكس: هذه هي فرصتنا

من بين اللحظات التي يأسف عليها السير أليكس فيرجسون في البطولات الأوروبية؛ تلك اللحظات التي لم يتمكن فريقه فيها من اقتناص الفرص للسعي نحو وضع يونايتيد في المكانة اللائقة له: ألا وهي المكانة بين نخبة القارة.

وعلى من الرغم من أن السيطرة على البطولات الأوروبية، وأن الشياطين الحمر لهم اليد العليا رغم معارضة برشلونة، إلا أن السير أليكس يرغب في مزيد من البطولات لإثبات أن ناديه هو الأجدر بأن ينال المكانة المتميزة بين النخبة، ويقول مازحًا أثناء وجوده في العاصمة الإيطالية روما إن حديث فريقه سوف يصل إليه خلال ليلتهم التي يأبى النعاس أن يداعب جفونهم، بل يؤكد إنني متأكد أن هذه الليلة سوف تكون مثيرة جدًا.

وكما أن معادلة الرقم القياسي لفريق ليفربول بإحراز البطولة رقم 18 لم يجعل ’المهمة تنتهي‘ لفريق يونايتيد، فإن احتفاظ يونايتيد ببطولة دوري الأبطال الأوروبي باعتباره أول فريق إنجليزي يتمكن من ذلك لن ينهي المهمة أيضًا، وذلك لأن السير أليكس لديه خططًا أكبر من ذلك، وسوف يكون إحراز الفوز في لقاء الأربعاء القادم هو البداية للشروع في هذه الخطط، أو إن شئـت فقل امتداد لها.

وعلى حد تعبيره، فإن السير أليكس يقول "مازالت الفرصة مواتيه لكي نكون بجوار أعظم الفرق الأوروبية، فهذا التشكيل الحالي له مستقبل عظيم، نظرًا لأن أغلب أعضاءه من الشباب الحديث السن ولديه الخبرة الكافية لتقديم أداء أفضل في السنوات القليلة المقبلة، ويمكننا في لقاء الأربعاء أن نثبت ذلك."

ويواصل حديثه قائلاً "لكي نكون فريقًا عظيمًا، علينا إحراز الفوز بدوري الأبطال الأوروبي مرة أخرى، وعلى الرغم من أن الأيام دول، إلا أنه علينا أن نسعى للفوز بهذا الكأس، كمطلب أساسي، وإن فرقًا مثلنا ومثل برشلونة يتعين عليهما إحراز الفوز حتى يتم اعتبارهما الأفضل، ولكن كما هي العادة، فليس بوسع الفريقين أن يفوزا بالبطولة."

صفحة 1 من 2 التالي 

الرعاة الرسميون

ManUtd Foundation Button